القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

“الكونفدرالية الديمقراطية للشغل” تهاجم أمزازي بسبب إقصائها من الحوار الاجتماعي


هاجم عبد الحق حيسان المستشار البرلماني عن مجموعة “الكونفدرالية الديمقراطية للشغل”، سعيد أمزازي وزير التربية الوطنية، بعد إقصائه للنقابة من الحضور في جلسات الحوار الاجتماعي.

 وقال حيسان في جلسة الأسئلة الشفوية الأسبوعية، بمجلس المستشارين، اليوم الثلاثاء، إن الحوار مع النقابات له ضوابط تحكمه لأنه يكون مع النقابات الأكثر تمثيلية.

وأشار أن النقابة الوطنية للتعليم التي نعتها الوزير (بواحد النقابة) هي النقابة التي احتلت المرتبة الأولى في انتخابات 2015، وعليه على الوزير أن يحاور النقابات الأكثر تمثيلية.

وأكد أن إقصاء النقابة التي احتلت الرتبة الأولى في الانتخابات المهنية يطرح سؤالا عريضا حول الجدوى من الانتخابات المهنية؟.

وانتقد حيسان إخضاع الحوار الاجتماعي لانتقائية الوزراء والمسؤولين، متسائلا عن الجدوى من إجراء الانتخابات المهنية القريبة التي تجندت لها النقابات ومفتشيات الشغل والمؤسسات، لكي يقول الوزير في النهاية ليست هناك نقابة أولى وثانية.

وأشار أن النقابة الوطنية للتعليم التابعة للكونفدرالية الديمقراطية للشغل، قد احتلت الرتبة الأولى في الانتخابات، ومن المفروض على الوزير أن يستقبلها.

وأبرز أن النقابة السالفة الذكر قدمت عدة طلبات لحضور جلسات الحوار الاجتماعي، مثل باقي النقابات لكن جرى إقصاؤها، بذريعة أنها لم تقدم أي طلب لحضور الجلسات.
reaction:

تعليقات