القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

المديرية الإقليمية بتاونات توضح ما تم تداوله بشريط فيديو


على  إثر ما تم تداوله بشريط فيديو على مستوى مجموعة من مواقع التواصل الاجتماعي، حول الوضعية المادية لإحدى الوحدات المدرسية ، فقد باشرت هذه المديرية فور اطلاعها على شريط الفيديو تحرياتها لتحديد الوحدة المدرسية  المعنية  وكذا هوية الشخص الذي قام باقتحام فضاء الوحدة المدرسية والتصوير والبث ، وأيضا مكان وتوقيت هذا الفعل غير القانوني.

وبعد استجماع المعطيات الأولية حول الموضوع، وتنويرا  للرأي العام، تتقدم المديرية الإقليمية بالتوضيحات التالية:
- يتعلق الأمر بالوحدة المدرسية الصباب التابعة لمجموعة مدارس عدالة،  بدائرة تيسة، التي يتمدرس بها 60 تلميذا وتلميذة موزعين على ستة أقسام، ويدرسهم ثلاثة أساتذة، حيث عدد الحجرات بالوحدة المدرسية ثلاث، ولا يتم تشغيل إلاحجرتين فقط، في حين أن الحجرة الثالثة من البناء الصلب غير مشغلة ومغلقة منذ تاريخ 30 دجنبر 2019، وهي التي جرى  اقتحامها  وتصويرها.

- عملت المديرية الإقليمية على برمجة تأهيل الوحدة المدرسية  المعنية  في إطار برنامج عمل المديرية  برسم السنة المالية 2021. وسبق أن قام مكتب الدراسات المكلف بزيارة عمل لتحديد نوعية التدخلات المطلوبة ومن المنتظر انطلاق الأشغال في أقرب وقت.

-  كما  استفادت الوحدة المدرسية من برمجة  تعويض حجرة من  البناء المفكك في إطار برنامج المديرية لتعويض المفكك.

وإذ تخبر المديرية الإقليمية بتاونات الرأي العام بهذه المعطيات، فإنها تؤكد حرصها على ضمان الشروط اللازمة للتمدرس بجميع المؤسسات التعليمية التابعة لها، صونا للمصلحة الفضلى للمتعلمات والمتعلمين وحفاظا على سلامتهم وسلامة الأطر الإدارية والتربوية. كما تؤكد تعاونها البناء مع مختلف الفعاليات خدمة للمنظومة التربوية وللصالح العام، وتدعو بالمناسبة المنابر الإعلامية إلى توخي الدقة والموضوعية عند نشر المضامين الإعلامية و ربط الاتصال بمصالح هذه المديرية من أجل استجلاء الحقائق كاملة.

كما أنها تحتفظ بحقها في اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة ضد مروجي الأخبار الزائفة بهدف الإساءة إلى منظومة التربية والتكوين بالإقليم.
reaction:

تعليقات