القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

التفاصيل الكاملة لجلسة الاستماع إلى الأساتذة المعتقلين على خلفية الاحتجاجات الاخيرة للمطالبة بالادماج


انتهت بعد زوال يومه الخميس 08 أبريل الجاري، جلسة تقديم 18 أستاذا وأستاذتين، تم اعتقالهم على خلفية الاحتجاجات التي دعت لها “التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”، يومي 6 و7 من نفس الشهر.

وحسب ما أفاد به لـ”آشكاين”، محمد حداش، عضو هيئة دفاه الأساتذة المذكورين، فقد دارت أسئلة نائب وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بالرباط للمعتقلين حول مدى خرقهم لحالة الطوارئ وممارستهم للعنف في حق عناصر الأمن والتظاهر بالشارع العام دون ترخيص، مما يوحي أن التهم التي قد توجه إليهم قد تتمركز في “خرق حالة الطوارئ والتنقل بدون ترخيص وتعنيف عناصر الأمن والتظاهر بدون ترخيص”.

وأوضح حداش، أنه هيئة الدفاع “طالبت بإجراء خبرة طبية على بعض الأساتذة الذين صرحوا بتعرضهم للتعنيف خلال الاعتقال وسوء المعاملة، مما قد يدفع بالنيابة العامة إلى تمديد الحراسة النظرية إلى حين إجراء هذه الخبرة”.

وأكد المصدر نفسه، أن “بعض المعتقلين صرحوا أمام النيابة العامة بتعرضهم لسوء المعاملة وتركوا بدون طعام منذ اعتقالهم قبل 48 ساعة، وأنه تم استنطاقهم بمكاتب خاصة باستنطاق أفراد العصابات”.
reaction:

تعليقات