القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

أطر التوجيه والتخطيط التربوي يضربون الاثنين 5 أبريل 2021


أمام تصاعد الهجوم القمعي على الشغيلة التعليمية وتمادي الحكومة الرجعية ووزارة التربية الوطنية في سياساتها اللاشعبية وتشريعاتها التراجعية، والامعان في مواجهة الاحتقان المتأجج في قطاع التعليم بالتعنت واللامبالاة واتخاذ قرارات انتقامية كالاقتطاع من أجور المضربين وإقصائهم تعسفيا من الترقي عن طريق حذف نقط الترقية…، وبتشديد قبضتها الأمنية وانتهاكها لكل المواثيق الوطنية والدولية وتشريعات الحريات العامة والحق في التنظيم والاحتجاج.

لقد تعرضت نضالات واحتجاجات الشغيلة التعليمية السلمية بجميع فئاتها وعلى راسهم الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد لمختلف أساليب القمع والتنكيل من ضرب وسحل وركل ورفس واعتقال وتحرش جنسي …، من اجل إذلالها وثنيها عن النضال والدفاع عن حقوقها ومكتسباتها وعن التعليم العمومي الموحَّد والمجاني والجيد لجميع المغاربة.

إن التنسيق النقابي FNE CDT لأطر التوجيه والتخطيط التربوي وبعد وقوفه على تماطل وزارة التربية الوطنية في استئناف الحوار القطاعي حول الملف المطلبي لأطر التوجيه والتخطيط التربويين، وعلى العرض الهزيل المقدم في لقاء 21 يناير 2020 (تعديل مرسوم مركز التوجيه والتخطيط التربوي)، واستمرارا في البرنامج النضالي التصعيدي ضد الحيف والتمييز الذي يطال ملف أطر التوجيه والتخطيط التربوي، وانسجاما مع دعوات النقابات التعليمية المناضلة ولجميع التنسيقيات الفئوية لتجسيد قيم التضامن وخوض النضال الوحدوي وتوحيد المعارك والاحتجاجات، فإنه:

    يدين بشدة التدخل القمعي ضد نساء ورجال التعليم المحتجين والمحتجات، من طرف مختلف الأجهزة البوليسية والأمنية والمخزنية؛
    يدعو المستشارين في التوجيه والتخطيط التربويين إلى مقاطعة العمليات النوعية (تدوين ملاحظات مستشار التوجيه على المنصة الرقمية للتوجيه بالنسبة للمستشارين في التوجيه العاملين بالقطاعات المدرسية، الخريطة التوقعية بالنسبة للمستشارين في التخطيط العاملين بالخريطة المدرسية، مهمة من المهام الرئيسية بالنسبة للمستشارين المكلفون خارج القطاع المدرسي والخريطة المدرسية)؛
    يعتبر سكوت الوزارة على المراسيم المنظمة للهيأة تهربا من المأزق الذي وضعت نفسها فيه بعدم توحيد الإطار بين المستشارين والمفتشين؛
    يدعو الوزارة للاستجابة الفورية لمطالب المستشارين بتغيير إطارهم إلى مفتشين وإدماج المرتبين في الدرجة الثانية منهم دفعة واحدة في الدرجة الأولى  وبأثر مالي وإداري منذ التخرج من المركز مع مراجعة وضعية كل من تمت ترقيتهم إلى الدرجة الأولى فيما سبق واسترجاع السنوات المقرصنة في الدرجة، مع تغيير الإطار إلى مفتشين؛
    يؤكد على أن توحيد الإطار (مستشارين ومفتشين) في إطار واحد: مفتش في التوجيه أو مفتش في التخطيط هو المدخل الأساس لإنصاف أطر الهيأة؛
    يدعو الوزارة إلى إرجاع حق تغيير الإطار من مستشار إلى مفتش للمستشارين والمستشارات في التوجيه والتخطيط التربوي عند الترقي للدرجة الأولى لأفواج ما بعد 2004، وبعد الترقية الفورية لجميع المرتبين في الدرجة الثانية إلى الدرجة الأولى؛
    يدعو إلى تقديم حلول للملف المطلبي كما تضمنته مراسلتي التنسيق النقابي الصادرتين بتاريخ 12 شتنبر 2019 و16 فبراير 2021.
    يطالب بتفعيل الأدوار الريادية والاستشرافية والتأطيرية لأطر التوجيه والتخطيط التربوي بعد توحيد الإطار واحترام مهامهم واختصاصاتهم بالمنظومة؛ والرفع من التعويضات الخاصة بهم؛
    يطالب الوزارة برفع قيمة التعويضات النظامية الخاصة بأطر الهيأة والتعويضات الجزافية (تعويضات التنقل لأطر التوجيه التربوي وتعويضات المساهمة في أشغال اللجان وأداء مهام خارج المصلحة لأطر التخطيط التربوي) إسوة بباقي الفئات وضمانا للعدالة الأجرية؛

    يدعو الوزارة إلى مراسلة الأكاديميات الجهوية والمديريات الإقليمية والمركزية بضرورة تمتيع جميع أطر التوجيه التربوي العاملين بالقطاعات المدرسية بالتعويضات الكيلومترية إسوة بباقي الفئات المستفيدة من هذه التعويضات؛
    يدعو أطر التوجيه والتخطيط التربوي إلى خوض إضراب وطني الاثنين 5 أبريل 2021 مع المشاركة في تنظيم وقفات احتجاجية أمام المديريات الإقليمية والمشاركة في تجسيد وقفة احتجاجية ممركزة أمام وزارة التربية الوطنية بالرباط ابتداء من س 11 استجابة لنداء المحطة النضالية الوحدوية للمكتبين الوطنيين لكل من النقابة الوطنية للتعليم CDT والجامعة الوطنية للتعليم FNE التوجه الديمقراطي.

عاشت نضالات الشغيلة التعليمية، عاشت نضالات أطر التوجيه والتخطيط التربويين
عاش التنسيق النقابي الثنائي FNE CDT لأطر التوجيه والتخطيط التربوي



reaction:

تعليقات