القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

الجامعة الحرة للتعليم تدعو أطر الإدارة التربوية لخوض إضراب وطني يومي 22 و 30 أبريل


تجسيدا للدور المؤسساتي للجامعة الحرة للتعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، المتمثل في المساهمة الفعلية في بناء حل عادل ومنصف لجميع أطر الإدارة التربوية (إسناد ومسلكا)، ومواكبة مسار التنزيل الإجراني بالقدر الكافي من الالتزام الذي يفترض أن يكون متبادلا ومضضيا إلى الإيفاء بالاتفاقات المبرمة بشأن ملف الإدارة التربوية. غير أن استمرار حالة الانتظار التي لازالت جاثمة على أنفاس هذا الملف بشكل لا يسعنا معه غير التعبير عن رفضنا القاطع للالتزام الأحادي، في مقابل نهج وزارة التربية الوطنية، ومعها الحكومة، أسلوب التجاهل واستهلاك الوقت، رغم كل الجهود المبذولة من طرفنا لدفعها إلى وضع حد نهائي لحالة الانتظار والاحتقان المتصاعد في صفوف أطر الإدارة التربوية، بشكل لا يخدم الرهانات المأمولة من الإصلاح التربوي المنشود ، والذي تضطلع فيه هذه الفئة بأدوار قيادية، تتطلب التحفيز القائم مبدئيا على تمكينهم من حقوقهم العادلة والمشروعة في إطار عادل ومنصف ومحفز .

وإيمانا منا بأهمية وجدوى الفعل النضالي المشروع في انتزاع الحقوق وصون المكتسبات، فإننا في الجامعة الحرة للتعليم كنقابة واعية بأدوارها المتعددة الأبعاد به ندعم كافة الأشكال النضالية المعلن عنها من طرف جميع مكونات أطر الإدارة التربوية (جمعيات التنسيق الثلاثي، التنسيقية الوطنية للمتصرفين التربويين ضحايا المرسوم -2.18.291 المرتبين ظلما في الدرجة الثانية - تنسيقية الأطر الإدارية المتدربة) :

+ ندعو جميع أطر الإدارة التربوية إلى خوض إضراب وطني يومي 22 و 30 أبريل 2021. ۷
+ ندعو وزارة التربية الوطنية ومعها الحكومة إلى القطع مع حالة الصمت السلبي الذي تنهجه في مواجهة الاحتجاجات المتواصلة والمتصاعدة لأطر الإدارة التربوية، وإصدار المرسومين التعديليين المتوافق بشأنهما، تمكينا لهذه الفئة من حقوقها المشروعة، وحفظا لمقومات العمل المؤسساتي الذي ساهمت الجامعة الحرة للتعليم ولازالت في وضع مرتكزاته الأساسية باعتبارها نقابة مهنية مواطنة احتضنت هذا الملف برؤية بناءة ومواكبة مستمرة، كما هو الشأن بالنسبة لباقي ملفات الأسرة التعليمية .



reaction:

تعليقات