القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد يدعون لإنزال وطني الأسبوع المقبل في الرباط



قررت التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد، تنظيم إنزال وطني للأستاذات والأساتذة في الرباط الأسبوع المقبل تزامنا مع عطلة منتصف الأسدوس الثاني من السنة الدراسية 2020/2021.

وأوضح مصدر من التنسيقية في اتصال مع موقع “لكم”، أن لجوء الأساتذة المتعاقدين لهذا الشكل الاحتجاجي تم على خلفية “إلغاء الحوار الذي يعبر عن عجز الوزارة إيجاد حلول حقيقية لمطالبنا المشروعة والعادلة، واستهتارها بمستقبل الملايين من الشباب، أساتذة وتلاميذ وطلبة ومحرومين من حقهم في الشغل”، في الوقت الذي تتشبث فيه التنسيقية بـ”الحوار على أرضية إسقاط التعاقد وإدماج الجميع في أسلاك الوظيفة العمومية”.

واعتبرت التنسيقية، وفق بيان سابق لها، أن “الحديث عن المماثلة المطلقة خارج أسلاك الوظيفة العمومية هو التفاف على المطالب وخرق لاتفاق 13 أبريل بحل الملف في شموليته”.

ورفضت التنسيقية “خوض أي نقاش حول ما يسمى بنظام أساسي موحد عادل ومحفز يعمم الهشاشة ويتراجع عن المكاسب التي حصنتها الشغيلة التعليمية منذ عقود”.

وسيتواصل احتجاج الأساتذة المتعاقدين بإضرابهم عن العمل لثلاثة أيام أخرى خلال الشهر الجاري، بدءا من 23 مارس الجاري، على أن يتم خلال اليوم الأول تنظيم مسيرتين احتجاجيتين في تطوان (الشمال) ومراكش (الجنوب) يشارك فيها أساتذة التعاقد، بعد مسيرة الأقطاب في يناير الماضي بكل من الدار البيضاء وإنزكان، وفق التنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد.

reaction:

تعليقات