آخر الأخبار

التنسيق النقابي لضحايا النظامين يعلن عن إضراب وطني واعتصام أمام وزارة التربية الوطنية.

التنسيق النقابي لضحايا نظامي 2003-1985 يعلن رفضه :
- لحوارات الحكومة المغشوشة واللبس في تصريحاتها الملغومة.
- لتدمير مؤسسة الحوار الاجتماعي.
- للبس الذي يلف تصريح وزير الشغل "بتحسين شروط الترقي".
- للهدية الملغومة المقدمة للأجراء بمناسبة فاتح ماي وضمنهم ضحايا نظامي 2003-1985.


في اطار متابعة التنسيق النقابي لضحايا نظامي 2003-1985 للنقابات التعليمية الثلاثة الجامعة الوطنية لموظفي التعليم الجامعة الوطنية لموظفي التعليم (UNTM) الجامعة الحرة للتعليم (UGTM) الجامعة الوطنية للتعليم (UMT)، لملف ضحاي النظامين وقضيتهم الترقية الاستثنائية دون قيد أو شرط وبأثر رجعي لشيوخ التربية، والذي يراوح مكانه أو هكذا اريد له وفي ضل الأزمة الخانقة التي يعاني منها شيوخ التربية رغم الخدمات الذي قدموها للوطن وكذا التصريحات الأخيرة لممثلي الحكومة التي زادت المعنيين توجسا من مصير مجهول للملف، وبعد اللقاءات التي عقده المعنيون كان اخرها بمقر الجمعية المغربية لحقوق الانسان فإن التنسيق النقابي لضحايا نظامي 2003-1985 يعلن ما يلي :

1. تثمينه للقرارات والمواقف الصادرة عن المكاتب الوطنية للتنسيق النقابي.
2. تشبته بالحل الشامل والنهائي لملفه دون ترك ضحايا جدد.
3. إدانته لتدمير آمال وطموحات نساء ورجال التعليم بكل فئاتهم كحلقة من مخطط تخريب المدرسة العمومية.
4. دعوته الضحايا إلى نكران الذات والتحلي بالفكر الواعي والمسؤول.
5. خوضه اضراب وطني مع تنظيم وقفة احتجاجية واعتصام يتوج بإفطار جماعي أمام مبنى وزارة التربية الوطنية يوم 30/05/2018 ابتداء من الساعة الواحدة بعد الزوال.
6. دعوته ضحايا نظامي 2003-1985 إلى الإيمان القوي بعدالة قضيتهم والتحلي باليقظة والحذر لمواجهة كل الدعايات المشبوهة والمغرضة، والرفع من وثيرة التعبئة بوحدة الصف ومزيد إصرار حتى تحقيق مطلبهم العادل والمشروع: "الترقية الاستثنائية بأثر رجعي".

يا شيوخ التربية اتحدوا وناضلوا فلن نخسر غير قيودنا.
لن يكلفنا النضال أكثر ما كلفنا الصمت.










ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014