آخر الأخبار

انطلاق فعاليات الدورة 17 للمهرجان الوطني للفيلم التربوي

    انطلقت  أمس الخميس 26 أبريل الجاري فعاليات الدورة 17 للمهرجان الوطني للفيلم التربوي الذي تنظمه الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس مكناس و الذي اختير له كشعار " الفيلم التربوي دعامة لترسيخ السلوك المدني"  بحضور ممثل وزارة التربية الوطنية ومدير مديرية التعاون والارتقاء بالتعليم الخصوص والمكلف بتدبير شؤون الأكاديمية  ومدير المركز الثقافي الفرنسي والسيدتين المديرتين الإقليميتين والسادة المديرون الإقليميون و ضيوف وضيفات المهرجان وممثلو 12 أكاديمية جهوية للتربية والتكوين الى جانب عدد من رؤساء الأقسام والمصالح بالمديريات والأكاديمية و الفنانون والمخرجون المشاركون في المهرجان وممثلو الجمعيات والشركاء الاجتماعيين والنقابات وممثلي وسائل الإعلام
   واعتبر ممثل وزارة التربية الوطنية في كلمة الافتتاح أن سؤال التربية والتكوين في مختلف المجالات الداعمة للتنشئة الناجعة  كان حاضرا ولا يزال بقوة في مختلف الإصلاحات النوعية التأسيسية الكبرى . وأضاف عزيز نحية المدير المكلف بمديرية  الحياة المدرسية  أن وزارة التربية الوطنية في تفاعل دائم مع كافة المتدخلين في شتى المجالات التي تجعل  من الأنشطة المدرسية سواء كانت ثقافية أو فنية حافزا جديدا ومتجددا للتعلم والتربية على القيم الإنسانية الحضارية .  وذكر المسؤول المركزي بالأدوار الجوهرية للسينما  باعتبارها تنمية ثقافية فنية حقيقية وفعالة  قادرة على المساهمة في بناء شخصية الناشئة  بإكسابهم المعارف والمهارات  وإقدارهم على الملاحظة والتركيز وتنمية الجانب الجمالي  والتذوق الفني لديهم . مبرزا أن الوزارة وبتعاون مع مختلف شركائها  تعمل الوزارة على التحسيس بأهمية خلق الأندية السينمائية لما لها من انعكاسات عمودية على الحياة المدرسية ،وعلى تكريس ثقافة سينمائية لدى المتعلمين لتحقق لديهم القدرة على فهم دلالات الصورة وتفكيك الخطاب السينمائي ومقاصده، لتوظيف مكوناته في مختلف اشكال التعلم

   من جهته عبر د محمد دالي مدير مديرية التعاون والارتقاء بالتعليم الخصوصي  ورئيس الدورة 17 للمهرجان عن الاعتزاز بمواصلة تنظيم هذا النشاط كل سنة وبنفس العزم وبنفس الإصرار ، مبرزا أن ما كان هذا ليتأتى لولا دعم ومساندة جميع الشركاء والفاعلين ، ولم يفوت الفرصة كي يتوجه بشكر خاص إلى قنصل فرنسا  وإلى المعهد الثقافي الفرنسي بجهة فاس مكناس على الدعم الذي ما فتئ يقدمه  على الصعيدين التربوي والتكويني . وبعد أن ذكر بالسياق الوطني الخاص لتنظيم التظاهرة ،والمتمثل في مواصلة الإصلاح من خلال التنزيل الفعلي لمشاريع الرؤية الاستراتيجية 2015/2030  التي انخرطت أكاديمية فاس مكناس فيها لمدة 3 سنوات ،دعا  المدير السابق للأكاديمية إلى العمل على استمرار هذه التظاهرة الفنية الكبرى مهما كانت الظروف والحيثيات ،لأنها  ترسخت موعدا وطنيا يحج إليه أهل الفن والتربية ليتبادلوا الخبرات  ويتقاسموا  تجاربهم خدمة للتربية على الفنون ،في أفق تجسيد القيم النبيلة، وترسيخ السلوك المدني بالوسط المدرسي.  مؤكدا في السياق نفسه  أن الغاية المنشودة من المهرجان هو إذكاء روح الإبداع لدى الموهوبات والموهوبين من رواد مؤسساتنا التربوية ،وتنمية الذوق الفني والجمالي  والارتقاء  بملكة الإبداع لديهم

  من جهة أخرى ،اعتبر محمد الغوري المكلف بتدبير شؤون الأكاديمية حضور شخصيات وازنة من الحقلين التربوي والفني دعم معنوي كبير للمهرجان ينضاف إلى الدعم الذي ما فتئت الوزارة تقدمه لهذه الاحتفالية المشهودة إيمانا منها بالجدوى التي نرتضيها جميعا من تنظيمه ونسعى إليها من وراء إقامته
 محمد الغوري وبعد أن ثمن أهداف النشاط  ونبل مقاصده بمعية سينمائيين وأدباء وتربويين وإعلاميين  وبمساندة ودعم من جهات متعددة رسمية وغير رسمية   أبرز الأهداف المتوخاة من  المهرجان الذي ينعقد تحت يافطة شعار ذي دلالات تربوية  عبر المؤثرات المحكية صورة وصوتا  والمتمثلة إضافة الى ترسيخ السلوك المدني في  الحد من اشكال العنف والانحراف داخل المؤسسة التعليمية ومحيطها  والتخفيف من كل أشكال الإقصاء والتصدي لظاهرة الهدر المدرسي مع نسج علاقة تفاعلية مبنية على الاحترام المتبادل داخل الفضاء المدرسي  وتشجيع التحصيل والانفتاح والخلق والابداع.
   وشدد في نهاية كلمته على ضرورة  توظيف تكنولوجيا المعلومات والاتصال في خدمة الأهداف التربوية ، وتسخير الصورة السينمائية تقنية وإبداعا كي تكون أداة فعالة في التوصيل والقناع .
 جدير بالإشارة إلى أن حفل الافتتاح الذي نشط فقراته باقتدار ذ حميد لمنيعي رفقة المنشطتين الواعدتين    تميز بتقديم  شريط فيديو في دقيقتين يلخص للدورة 16  . كما تعرف ضيوف المهرجان على أعضاء لجنة التحكيم  وشنفت الفنانة الواعدة ضيوف المهرجان  بوصلتين في شكل  عزف منفرد على آلة  البيانو . كما تم عرض فيلم الافتتاح  " حب وغضب" للمخرج عبد السلام الكلاعي بحضوره  لتطلق مشاهدة المجموعة الأولى من أفلام المسابقة الوطنية










ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014