آخر الأخبار

خبر توبيخ الوزارة لمديرة أكاديمية الداخلة في قضية ''التوقيت الصيفي'' عار عن الصحة

 نفت أكاديمية التربية والتكوين بجهة الداخلة وادي الذهب في توضيح نشرته على صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك ، كل ما يروج من أخبار حول تراجع الأكاديمية عن خطوتها الخاصة باعتماد التوقيت العادي في مدارس الجهة بدل التوقيت الصيفي .

 وقد انتشر على موقع التواصل فيسبوك خبر تحت عنوان "وزارة التربية الوطنية توبٌخُ مديرة أكاديمية الداخلة وتُجبرها على التراجع عن قرار تأخير التوقيت المدرسي بساعة" ، وتناقله العديد من نساء ورجال التعليم ، بناء على مقال نشره الموقع الإلكتروني "برلمان.كوم" مفاده  "أن توبيخاً شديداً طال الجيدة الليبك، مديرة الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الداخلة وادي الذهب، من طرف مسؤولين مركزيين في قطاع التربية الوطنية، بسبب اتخاذها لذات القرار الذي أثار جدلاً واسعا في الأوساط التعليمية وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، بدون استشارة المصالح المركزية، ضاربة بعرض الحائط المرسوم رقم 2.13.781 الصادر في 21 من ذي القعدة 1434 (28 سبتمبر 2013) بتغيير المرسوم رقم 2.12.126 الصادر في 26 من جمادى الأولى 1433 (18 أبريل 2012) القاضي بتغيير الساعة القانونية".  

وأكدت الأكاديمية في توضيحها أن أي خبر يتم الإعلان عنه خارج القنوات الرسمية لا أساس له من الصحة ولا يلزم الأكاديمية في شيء

وكانت وزارة إصلاح الإدارة والوظيفة العمومية، قد أعلنت أنه ستتم إضافة ستين دقيقة (توقيت غرينيتش+1) إلى الساعة القانونية المحددة في تراب المملكة، وذلك عند حلول الساعة الثانية صباحا من يوم الأحد المقبل.









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014