آخر الأخبار

الملك يعين خالد برجاوي وجميلة المصلي وزيرين منتدبين في التربية الوطنية و التعليم العالي


عين الملك محمد السادس، اليوم الأربعاء، أربعة وزراء جدد في الحكومة: محند العنصر، وزيرا للشباب والرياضة، وإدريس مرون، وزيرا للتعمير وإعداد التراب الوطني، وعبد العزيز العماري، وزيرا مكلفا بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، وخالد برجاوي، وزيرا منتدبا لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني، وجميلة المصلي، وزيرة منتدبة لدى وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر.

وأكد امحند العنصر، الذي عُين وزيرا للشباب والرياضة، ضمن تصريحات صحفية، استعداده مواصلة العمل من أي موقع في الحكومة، لخدمة البلاد وضمان ازدهارها"، مبرزا أن "كل القطاعات الحكومية تكتسي أهمية كبيرة في تفعيل المشروع المجتمعي".

وأفاد عبد العزيز العماري، الذي عينه الملك وزيرا مكلفا بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، بأنه يعتز بالثقة الملكية، مستحضرا جسامة المسؤولية الملقاة على كل مكونات الحكومة في تحقيق تطلعات وانتظارات الشعب المغربي".

وتابع العماري قائلا "كلنا أمل في أن نساهم جميعا في خدمة البلاد والوطن، في إطار من التعاون واحترام ثوابت الدستور، وكذا في إطار من التعاون بين المؤسسات بما تقتضيه ممارسة الديمقراطية التشاركية التمثيلية، وبما يسهم في تقدم البلاد وازدهارها".

ومن جهته أكد خالد برجاوي، الذي عين وزيرا منتدبا لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني، أن هناك العديد من الانتظارات التي يتعين الاشتغال عليها، بما يحقق رفاه المواطنين، ويرسخ الممارسة الديمقراطية" وفق تعبيره.

أما جميلة المصلي، التي عينت وزيرة منتدبة لدى وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، فوصفت تعيينها بهذا المنصب بأنه "تكليف سيشكل حافزا للاشتغال، من أجل المساهمة في تفعيل أوراش الإصلاح التي انخرط فيها المغرب".

إدريس مرون، الذي عين وزيرا للتعمير وإعداد التراب الوطني، قال من جهته إن التصريح الحكومي والتوجيهات الملكية هي منطلق الاشتغال، من أجل المضي قدما في المسلسل الديمقراطي والإصلاحي الذي نهجته المملكة".










ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014