القائمة الرئيسية

الصفحات

آخر الأخبار

تأسيس نادي التربية على التسامح بإعدادية لبريكيين

تفعيلا لأدوار الحياة المدرسية وطبقا للتنظيمات والتشريعات المنظمة لتأسيس النوادي التربوية بالمؤسسات التعليمية، انعقد صباح يوم الخميس بتاريخ 16 أبريل 2015 الجمع العام التأسيسي لنادي تربوي في مجال التفتح الثقافي والاجتماعي والرياضي، يحمل اسم نادي التربية على التسامح.

تحت شعار "التسامح يجمعنا" عرف حضور أكثر من سبعين متعلم ومتعلمة، والسيد مدير إعدادية لبريكيين عمر بوغالم، وبعض الأطر التربوية والعاملين بالمؤسسة التعليمية .


ترشح لعضوية المكتب المسير 17 عضوا، انتخب منهم 8 أعضاء مناصفة بين التلميذات والتلاميذ من المستويين الأول والثاني إعدادي، كما تم الاتفاق عليه في اللقاء التحضيري ،حيث مارس التلاميذ حقهم في التصويت والتعبير عن الرأي وتطبيق مبادئ الديمقراطية واختيار الكفء لعضوية المكتب 


وبعد التأسيس مباشرة تم افتتاح أنشطة نادي التربية على التسامح بنشاط  عنوانه : "التسامح يجمعنا".

أشرفه عليه  المؤطر بالنادي  : مولاي علي الأمغاري حيث وضع المتعلمون أمام وضعية مشكلة تحمل معاني مخالفة لقيمة التسامح، فتح المؤطر النقاش والحوار حول الوضعية ومعانيها والسلوكات السلبية التي فيها، وأسبابه هذه السلوكات ودوافعها، انتهى الحوار إلى أهمية التسامح وقيمته الأخلاقية وأثره الإيجابي على الفرد والمجتمع، كما تم العمل على ترسيخ أهمية قيمة التسامح عبر تقنية تدريس القيـــم وخطواتها الست، والتي تجعل المتعلم يؤكد على التطابق بين الاختيار العقلي والاختيار الوجداني للقيمة التي درسها، مع التعبير عن استعداده لتطبيق الاختيار على مستوى سلوكه اليومي ودمجه في عاداته ومعاملاته .                                            
reaction:

تعليقات