آخر الأخبار

العربي....#ارفع_يدك_وادعم_التعليم رسائل المغاربة لزيادة ميزانية التعليم

تتناقل مواقع التواصل الاجتماعي في المغرب رسالة تدعو إلى دعم التعليم من خلال زيادة ميزانيته. وجاء في نص الرسالة "هل من مصوت؟ أرفع يدي للتصويت بنعم من أجل تحويل 4% من ميزانيات النفقات والمعدات المختلفة بكل القطاعات وإقرار ضريبة على الثروة لدعم التعليم العمومي بالمغرب مساندة لمقترح برلمانيي فدرالية اليسار".

وتجول هذه الرسالة أنحاء مواقع التواصل في المغرب منذ اقترح نائبان برلمانيان مغربيان إصلاحات في موازنة المغرب من أجل التعليم تضمنت تحويل 4% من ميزانيات المعدات والنفقات المختلفة من الوزارات الأخرى، بما فيها البلاط الملكي، وتخصيصها لدعم الموارد البشرية لقطاعي التعليم والصحة، وبرّرا ذلك بكونه سوف يوفّر حوالي 100 مليون دولار سنوياً.

لكن المقترح لم يلقَ التجاوب المطلوب، بينما اعتبره وزير الاقتصاد، محمد بوسعيد، سبباً في نفور المستثمرين، ورد عليه النائب البرلماني ومقترح المشروع، عمر بلافريج، بالقول إن ذلك غير صحيح "لأن السبب الأول لنفور المستثمرين من المغرب هو ضعف الموارد البشرية، وإذا نجحنا في إصلاح التعليم، فإننا سنوفر جاذبية أكبر للاستثمارات"، وفق ما نقله موقع "اليوم 24".

ولم يستسغ رواد مواقع التواصل الاجتماعي عدم تمرير القانون، وقرّروا تبادل رسائل تدعو لتحقيق هذا الهدف وإصلاح التعليم من خلال تقليص ميزانيات الوزارات الأخرى وإقرار ضرائب على الثروة، كما جاء في نص المشروع.

وإلى جانب نسخ الرسالة الموحدة، اختار مغاربة وسم تدويناتهم بعبارة #ارفع_يدك_وادعم_التعليم، وأرفقوها بصور لهم بأيدٍ مرفوعة، كما فتح ناشطو الإنترنت في المغرب النقاش حول فائدة هذا الحل ومدى واقعيته وسبل تطبيقه.









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014