آخر الأخبار

طفل جزائري يبهر المتتبعين ويتوج ببطولة تحدي القراءة العربي

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—بعمر لا يتجاوز سبع سنوات، أبهر الطفل الجزائري محمد عبد الله فرح جلود متتبعي مسابقة تحدي القراءة، واستطاع أن ينتزع لقب البطولة، متوجًا بالجائزة الأولى التي تصل قيمتها المادية إلى 150 ألف دولار أمريكي، متقدمًا على منافستيه رؤى حمود من الأردن وولاء البقالي من البحرين، بعدما استطاع قراءة وتخليص عدد من المؤلفات.

وتسّلم محمد جلود الجائزة أمس الاثنين في حفل بهيج بأوبرا دبي، من يدي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الإمارات وحاكم دبي، بينما حازت مؤسسة طلائع الأمل الثانوية بالأراضي الفلسطينية على الجائزة الكبرى المحددة في مليون دولار. وقد حقق الحفل رقمًا قياسيًا بحضور 1500 شخصية، منها وفود مثلت 21 دولة.

وفي كلمة أثارت إعجاب الحاضرين والمتتبعين، قال مجمد جلود، وهو تلميذ مدرسة "زيادي بطو" الابتدائية بمدينة قسنطين:"أنا تلميذ أحب القراءة كثيراً لأن القراءة ضرورية لحياتي الفكرية كالطعام الذي آكل والماء الذي أشرب والهواء الذي أتنفس. إنها غذاء العقل والفكر، وهي فريضة إسلامية وليست من الكماليات، كما قال الأديب عباس محمود العقاد".

واستطرد الطفل بلغة عربية سليمة: " القراءة هي مقياس الحكم على الشعوب. عندما سُئل الفيلسوف اليوناني أريستوتاليس كيف تحكم على إنسان؟ قال اسألوه كم كتاباً يقرأ وماذا يقرأ؟"، متابعًا: "حلمي المقدس الذي لا يمكن تحقيقه إلا بالقراءة وهو أن أصير عالماً كبيراً كأمثال الشيخ عبدالحميد بن باديس".

وفي كلمة له بالمناسبة، قال الشيخ محمد بن راشد إن المعرفة هي طريقنا الأقصر لاستئناف الحضارة في المنطقة، معتبرًا أن حفظ لساننا العربي وثقافتنا الإسلامية وهويتنا التاريخية الأصيلة يبدأ من القراءة، وأن الأمة التي تقرأ تنجب أجيالا تتوارث قيم الخير والتسامح والاعتدال وتواجه التحديات بالأمل والمثابرة، كما أن الجيل الذي يقرأ هو جيل يبني ويبدع ويتفاعل بإيجابية مع محيطه ومع العالم.

وكرّم الشيخ محمد بن راشد الطلاب العشرة الأوائل في كل دولة عربية مشاركة والمشرفين المشاركين على تحدي القراءة العربي إلى جانب فريق التحدي، وشارك في المسابقة في دورتها الأولى أكثر من 3.5 مليون طالب وطالبة من 54 جنسية من 21 دولة.

ويعد هذا المشروع محطة من حملة "أمة تقرأ" التي أطلقتها الإمارات بهدف توفير 5 ملايين كتاب للطلاب والمدارس المحتاجة، ويهدف إلى تشجيع القراءة في الوطن العربي.
عن موقع سي.إن.إن عربية









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014