آخر الأخبار

النقابات تتظاهر أمام البرلمان وتتهم بنكيران بـ”استهداف الشغيلة”

لا تزال المركزيات النقابية عازمة على مواصلة برنامجها النضالي التصعيدي للتصدي لقرارات حكومة بنكيران، خصوصا معركة إصلاح صناديق التقاعد، إذ احتجت الاتحادات الجهوية بـ”جهة الرباط سلا القنيطرة”، أمام مقر البرلمان المغربي، مساء يومه السبت 25 يونيو 2016.

ورفعت المكزيات النقابية الخمس (الاتحاد المغربي للشغل، الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، الفيدرالية الديمقراطية للشغل والنقابة الوطنية للتعليم العالي)، شعارات ضد ما اعتبروه “تعنت الحكومة وتجاهلها للمطالب المشروعة للطبقة العاملة المغربية واستفرادها باتخاذ القرارات”، و”تدهور القدرة الشرائية للأجراء وعموم المواطنين جراء الارتفاع المهول للأسعار وجمود الأجور”.

وانتقد النقابيون طريقة تعاطي عبد الإله بنكيران مع الحوار الاجتماعي خلال ولايته الحكومية، مؤكدين على “غياب إرادة حقيقة من أجل التفاوض على ملفات الشغيلة المغربية، وكذا “رفض تطبيق الاتفاقات المبرمة وعلى رأسها اتفاق 26 أبريل 2011″، و”تردي الخدمات الاجتماعية من تعليم أساسي وثانوي وعالي وصحة وسكن ونقل وتفشي ظاهرة البطالة وغياب الحماية الاجتماعية لجل المواطنين والأجراء بالقطاع الخاص وضعفها بالنسبة لأجراء القطاع العام”، ناهيك عن ”عدم تطبيق قوانين الشغل على علاتها على مرأى ومسمع السلطات المعنية”. هذا، ومن المرتقب أن تصوت لجنة “المالية والتخطيط” بمجلس المستشارين، بعد غد الاثنين، على تعديلات قوانين التقاعد المقدمة من طرف فرق الغرفة الثانية، وبعدها سيتم التصويت عليها في جلسة عمومية الثلاثاء المقبل









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014