آخر الأخبار

الوزير الداودي يقدم على قرار ارتجالي نخبوي غير مسبوق

في مراسلة موجهة إلى رؤساء الجامعات ورؤساء مؤسسات التعليم العالي غير التابعة للجامعات، اشترط وزير التعليم العالي لحسن الداودي قبول أطروحات الدكتوراه بنشر مقالة واحدة على الأقل بالإنجليزية وتضمين الأطروحة مراجع بالإنجليزية تضمين الأطروحة ملخصا بالإنجليزية مع إشراك عضو ملم بالإنجليزية ضمن أعضاء لجنة المناقشة.

هذه المراسلة تثير الكثير من الملاحظات الأولية يمكن عرضها كما يلي :


- هل هذه المراسلة مذكرة أم دورية أم منشور أم ماذا؟ وبالتالي فإنها من ناحية الشكل غير ملزمة لرؤساء الجامعات.
- حتى لو افترضنا أن هذه المراسلة ترقى إلى مستوى القرار، فقد كان لزاما على الوزير الداودي أن يسبق دخول القرار حيز التطبيق بمرحلة انتقالية. لذلك فالقرار ارتجالي ومحكوم عليه منذ البداية بالفشل.
- نشر مقالة بالإنجليزية ليس بالشيء المتاح لجميع الباحثين، حتى ولو كانوا متمكنين من الإنجليزية لأن مثل هذه المجلات غالبا ما يكون أمر النشر فيها محصورا على فئات معينة من الأكاديميين وبدرجات معينة.
- مسألة إعداد ملخص بالإنجليزية حول أطروحة الدكتوراه وصياغة مقالة للنشر يقتضي أن يكون الطالب متمكنا من اللغة الإنجليزية وإلا سيكون الطالب مرغما على اللجوء إلى معاهد للتكوين المكثف وهو ما لن يكون بمستطاع الطلبة من أبناء الطبقات الشعبية المقهورة. لذلك فهذا القرار هو قرار نخبوي لاشعبي. 


 









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014