آخر الأخبار

إفني : يوم دراسي تحت شعار: ''المدرسة فضاء لتعزيز وترسيخ قيم النزاهة وتخليق السلوك''

تنفيذا للبرنامج السنوي للفرع الإقليمي لسيدي إفني لجمعية تنمية التعاون المدرسي وبتعاون مع المديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، وإسهاما في تنزيل مضامين الرؤية الإستراتيجية 2015-2030، من  خلال أنشطة تهدف إلى أجرأة مشاريع الإصلاح وتلامس مختلف الجوانب المعرفية والنفسية وتتغيا جعل المتعلم في قلب العمل التربوي، تم تنظيم يوم دراسي تحت شعار: " المدرسة فضاء لتعزيز وترسيخ قيم النزاهة وتخليق السلوك"، وذلك يوم الأربعاء 18 ماي 2016، بقاعة الاجتماعات بفندق الصفاء ةتحت إشراف المدير الإقليمي، وبحضور رئيس قسم الشؤون التربوية بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم واد نون نيابة عن السيد مدير الأكاديمية. وقد شارك في هذا اللقاء رؤساء المصالح بالمديرية، وجميع رؤساء مؤسسات التعليم الابتدائي بالإقليم وكذا منسقي التعاون المدرسي بهاته المؤسسات، بالإضافة إلى ممثلي  جمعيات آباء وأمهات  وأولياء التلاميذ والنقابات التعليمية ورجال الإعلام والصحافة.

وبعد أن رحب المدير الإقليمي بالجميع وشكر المكتب المسير لجمعية تنمية التعاون على تنظيم هذا اللقاء الدراسي ، أكد على الدور الهام والحيوي للعمل التعاوني في تنشيط الحياة المدرسية، كما أشار إلى أن موضوع اللقاء يتماشى ومستجدات المشاريع ذات الأولوية؛ لاسيما المشروع 18؛ الرامي لتعزيز قيم المواطنة والديمقراطية والمساواة بين الجنسين في المنظومة التربوية. وفي كلمة بالمناسبة أشار رئيس الفرع الإقليمي لجمعية تنمية التعاون المدرسي بالإقليم إلى السياق الذي جاء فيه اللقاء وكذا أهدافه، وذكر بما قام به المكتب خلال الموسم الدراسي الحالي كما بسط فقرات برنامج اليوم الدراسي. بعد ذلك، أعطيت الكلمة للمفتش التربوي عياد الجيد ليقدم عرضا تحت عنوان "النزاهة بالمدرسة والقيم: نحو أجرأة للتربية على القيم بالمؤسسة التعليمية"، تناول فيه بالدراسة والتحليل المحاور التالية: مفهوما القيم والتربية على القيم؛ التربية على حقوق الإنسان والتربية على المواطنة والسلوك المدني؛ التربية على القيم من خلال الرؤية الاستراتيجية 2015-2030؛ التربية على القيم من خلال المشاريع ذات الأولوية؛ آليات تفعيل  ثقافة السلوك المدني في المدرسة المغربية. ثم تلا ذلك، تقديم عرض منهجي من قبل رئيس مصلحة الشؤون التربوية حول :تدبير الورشات بمنهجية EPAR وأداة DCA ، استعرض من خلاله  مختلف الجوانب المنهجية لتدبير الورشات كما عرج على مجموعة من طرق التنشيط التي يمكن اعتمادها  للوصول للأهداف المسطرة للورشة. وفي الفترة المسائية انقسم المشاركون إلى خمس ورشات حسب المناطق التربوية أشرف عليها المفتشون التربويون، اشتغلت كل واحدة منها على محور من المحاور التالية:1) محور إدماج الأخلاقيات في الأنشطة الموازية ذات التوجه المهني؛ 2) محور ميثاق القيم؛ 3) مرصد القيم والأخلاقيات؛ 4) مبادرات لتخليق المدرسة؛ 5) إجراءات محاربة العنف بالوسط المدرسي والارتقاء بأنشطة وإنتاجات التلاميذ حول مسألة النزاهة؛ بالإضافة إلى ورشة ضمت أطر المديرية الإقليمية اشتغلت على موضوع تأمين المدرسي.


وبعد عرض المنتوج الورشاتي ومناقشته، تناول الكلمة ممثل مدير الأكاديمية أشاد فيها بهذه المبادرة وبأهمية الأفكار التي تم تقاسمها خلال هذا اليوم، كما أكد على تشجيع الأكاديمية لمثل هذه الأنشطة الخلاقة. وفي الختام شكر المدير الإقليمي الحضور على مساهمتهم في إنجاح هذا اليوم الدراسي،كما دعا إلى تجميع النتائج التي خرج بها المشاركون في وثيقة لتعم الاستفادة منها ويتم استثمارها بشكل عملي.









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014