آخر الأخبار

الجهوية الموسعة ومصير الكتاب المدرسي

عبد الرحيم الضاقية

بدعم من فرع مراكش لاتحاد كتاب المغرب صدر حديثا للباحث رشيد منسوم كتاب تربوي يطرح قضية غاية في الأهمية والدقة والراهنية تتجلى في مدى قدرة المنظومة التربوية تفعيل خيار الجهوية المتقدمة على مستوى أحد أهم الدعامات التي يستند إليها فعل التدريس أي الكتاب المدرسي . وقد اقتحم الباحث الموضوع من عدة مداخل استهلها أولا برسم إطار عام لإصلاح المنظومة ضمن سياقات شمولية  ملامسا المقاربات والآليات والوسائل . ثم انتقل إلى تشريح الإشكالية المركزية للبحث من خلال طرح الحيثيات التربوية والديداكتيكية والتنظيمية التي  يمكنها تسويغ الحديث عن موضوعتي الجهة والكتاب المدرسي . وقد أحال هنا على الإمكانات التي يتيحها ربط مضمون مدرسي بقضايا جهوية ضمن الكتاب المدرسي وآثار ذلك على ورش إصلاح البرامج والمناهج . وانتقل الباحث إلى تفاوض مفاهيمي بين العولمة والجهوية من زوايا نظر معينة ليخلص إلى تقاربهما وخدمتهما لبناء بدائل تربوية تستشرف المستقبل . واستطاع في الفصل الثالث من الكشف عن الروابط  بين تصور حصة دراسية بمضمون جهوي والمقاربة بالكفايات ضمن رؤية بنائية –اجتماعية . وخلص إلى أن المقاربة بالوضعيات تثمن التوجه نحو بناء سياقات تعليمة تحيل على الجهة . أما الشق العملي فقد برز فيه تمرس الباحث ليس فقط في بسط المقاربات بل في  اقتراح وضعيات تعليمية حقيقية عبر بطاقات وآليات للتنفيذ . وجعل الجهة مضمومة حاضنة لمختلف حاجيات المتعلمين/ات والفاعلين التربويين من أجل بناء وضعيات لها دلالة بالنسبة للفئات المستهدفة بها( المتعلمين/ات) . وخلال الجزء السادس استعمل الكتاب المدرسي للغة الفرنسية للسنة الثالثة إعدادي عينة لتمحيص الفرضيات وبناء النموذج المقترح حيث تم تجريب حصص درااسية بمضامين جهوية كما تم قياس عناصر الانسجام والتنافر من خلال أداة إحصائية . واختتم المؤلف ببسط تركيبي ركز فيه على وضع هذه الدراسة في إطار مستقبلي تساعد على إعادة النظر في طرق بناء المنهاج بصفة عامة.


يخرج القارئ من هذه المحاولة بخلاصات تؤكد على تحكم ذ. منسوم من الجهاز المفاهيمي الموظف من خلال الدلالات القصدية والمحايثة للتحليل ، كما يقف المتتبع على الحذر والصرامة المنهجية التي تناول بها هذه القضية التي تكتسي راهنية حارقة . إن الكتاب الذي يقع في 130 صفحة من القطع المتوسط يطرح على الفاعلين/ات  في المنظومة بدائل عملية ممحصة قادرة على تجاوز البركة الآسنة التي التي تتخبط فيها الممارسات التربوية داخل الفصل الدراسي . إن مراس الكاتب في الميدان وإنصاته الفاعل لقضايا التربية والتكوين منحاه شرعية اقتحام تفاصيل الفصل الدراسي في شق تدريس اللغة الذي يؤرق الأسر والمدرسين/ات والمجتمع برمته في إطار إشكالية لغة التدريس وتدريس اللغة . يذكر أن ذ. رشيد منسوم مترجم وكاتب وشاعر بالغتين العربية والفرنسية يعمل مفتشا للتعليم لثانوي ، وينشط ورشات للكتابة في إطار البحث التربوي ويشارك بمساهمات في عدة أنشطة وندوات ذات بعد تربوي وإبداعي .وقد حضي الكتاب بعدة حفلات للتوقيع على الصعيد الوطني .









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014