آخر الأخبار

المصلي تؤكد أهمية العلوم الإنسانية ودورها في بناء المجتمعات

أكدت الوزيرة المنتدبة لدى وزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، السيدة جميلة المصلي، صباح اليوم الجمعة (29 أبريل 2016) أن البحث العلمي بصفة عامة والبحث في اللغات والعلوم الإنسانية بصفة خاصة، يشكل دعامة أساسية للتنمية وتطور المجتمع. مبرزة مكانة وأهمية العلوم الإنسانية ودورها في بناء المجتمعات، خاصة تلك التي تعيش أطوارا انتقالية، على كافة المستويات، المستوى القيمي، وعلى المستوى المجتمعي والمستوى السياسي.
وشددت السيدة الوزيرة بافتتاح أشغال الملتقى الثاني للباحثين الشباب، الذي ينظمه مركز دراسات الدكتوراه "الإنسان والمجال في العالم المتوسطي" بكلية الآداب والعلوم الإنسانية/جامعة محمد الخامس، تحت شعار"العلوم الإنسانية: مكانتها ودورها في المجتمع". (شددت) على أن الاستثمار في بناء مجتمع واقتصاد المعرفة لن يتأتى بدون وضع البحث العلمي والابتكار ضمن الأولويات، ووضع استراتيجيات تجعل الاستثمار في الموارد البشرية هدفا رئيسا، مؤكدة أن الاهتمام بالإنسان لن يتأتى إلا عبر مدخل المعرفة والعلم والابتكار.
وأبرزت السيدة الوزيرة في هذا الإطار، الإجراءات والقرارات، التي اتخذتها وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، في سبيل تحسين وضعية الجامعات وظروف تحصيل الطلبة، وكذا تطوير منظومة البحث العلمي، وتنويع مصادر تمويله، وتفعيل دور اللجنة الوزارية الدائمة للبحث العلمي.
وجددت السيدة الوزيرة بالمناسبة التأكيد على مخرجات ورش إصلاح نظام الدكتوراه الذي سينظم بشأنه يوما وطنيا أخر شهر ماي بمشاركة الفاعلين والمهنيين.









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014