آخر الأخبار

النقابات تدعو الحكومة إلى التعامل الجاد مع مقترحها لحل مشكل الأساتذة المتدربين

إن النقابات التعليمية الست (النقابة الوطنية للتعليم CDT، الجامعة الوطنية لموظفي التعليم UNTM، الجامعة الحرة للتعليم UGTM، النقابة الوطنية للتعليم FDT، الجامعة الوطنية للتعليم UMT، الجامعة الوطنية للتعليم FNE) المشاركة إلى جانب الأساتذة المتدربين في الحوار مع الأطراف الحكومية بمقر ولاية جهة الرباط سلا القنيطرة، وعلى إثر تعليق الحوار من طرف السيد الوالي دون التوصل إلى أي حل لمشكل الاساتذة المتدربين، وعلى ضوء مشاوراتها الأولية تجاه هذا الموقف المفاجئ لممثل الحكومة، فإنها: 

تسجل بأسف كبير، وبعد أربع جولات تفاوضية كان آخرها جلسة يوم الخميس 4 فبراير 2016 بمقر نفس الولاية، جمود الموقف الحكومي ورفضه غير المبرر لكل المقترحات التي تقدمت بها النقابات التعليمية ووافقت عليها التنسيقية الوطنية لحل مشكل الأساتذة المتدربين.

تعتبر أن جمود الموقف الحكومي هو الذي أدى إلى فشل الحوار، وتعلن من جديد تشبثها بالحوار الجاد والمسؤول الذي يفضي إلى نتائج ملموسة وجادة تضع مصلحة البلاد والمنظومة التربوية فوق كل اعتبار.

تحمل تبعات تعثر الحوار وانعكاساته على قطاع التربية والتكوين إلى الحكومة ووزارة التربية الوطنية، وتطالبها بتحمل مسؤولياتها بالإسراع الفوري بتسوية ملف الأساتذة المتدربين بالتعامل الجاد مع المقترح المطروح.

تجدد تضامنها التام مع الأساتذة المتدربين، وتحيي لجنة الحوار للأساتذة المتدربين على الروح الوطنية العالية والمسؤولية التي أبدوها طيلة أطوار التفاوض.

تدعو نساء ورجال التعليم إلى رفع مستوى التعبئة للتعبير بشكل عملي عن تضامنهم مع الأساتذة المتدربين، واحتجاجهم على الموقف الحكومي المتصلب تجاههم وتجاهله لانعكاساته الخطيرة على المنظومة التربوية والتعليم العمومي.

الرباط في 4 فبراير 2016









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014