آخر الأخبار

نيابة ميدلت تنظم البطولة الجهوية للعدو الريفي المدرسي

   احتضن مدار "هضبة للا ميمونة" بمدينة ميدلت فعاليات البطولة الجهوية للعدو الريفي المدرسي برسم الموسم الدراسي 2015 ـ 2016، والتي أشرفت النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بميدلت على تنظيمها يوم الخميس 03 دجنبر 2015، بتنسيق مع فرع الجامعة الملكية المغربية للرياضة المدرسية بميدلت. 

      هذا، وقد عرف هذا النشاط الرياضي التربوي حضور السيد "محمد القشاطي" الكاتب العام لعمالة إقليم ميدلت، محاطا بوفد كبير يمثل الهيآت المنتخبة ونواب وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بكل من خنيفرة والرشيدية، كما عرفت هذه البطولة حضور رؤساء المصالح الإقليمية العسكرية، والأمنية والمدنية بالمدينة، إضافة إلى حشد كبير من آباء وأمهات وأولياء التلاميذ والتلميذات الذين التأموا على جنبات المطاف المتميز والمطابق للمواصفات المطلوبة في العدو الريفي.   

 
     فضاء "هضبة للا ميمونة" الذي تم تنظيمه بطريقة محكمة أكستها الخيام المنصوبة على جنباته حلة جميلة. ما يعني أن الإعدادات التي سبقت هذا الحدث الرياضي المتميز من أجل إخراجه بطريقة متميزة كانت في المستوى المطلوب، لم يحتضن فقط هذه البطولة بل تميز بفقرات متنوعة ومختلفة، أغنتها إبداعات تلميذات وتلامذة مدرسة المسيرة الخضراء بأناشيدها الوطنية المتنوعة حول ذكرى المسيرة الخضراء المظفرة وعيد الاستقلال المجيد، كما أعطتها أهازيج فرقة "أحيدوس أمجاد أيت عثمان" حلة بيضاء بزيها التراتي وأغانيها الاحتفالية، وكانت الالتفاتة الكبيرة تلك التي خصت بها نيابة وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني رجال التربية والتكوين بالإقليم، حيث أبى السيد "مصطفى السليفاني" نائب وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، إلا أن يهنئ ويكرم ثلة من رجال التعليم الذين أفنوا زهرة شبابهم في خدمة المنظومة التربوية كل حسب تخصصه.


     أعطيت الانطلاقة الفعلية لهذا العرس الرياضي الجهوي، من طرف السيد الكاتب العام لعمالة إقليم ميدلت، مرفوقا بالسيد نائب وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بميدلت، في جو من التنافس الشريف وتكافؤ الفرص بين كل المشاركين ذكورا وإناثا، وقد ساهم التنظيم المحكم والمراقبة الكاملة لمسار الحلبة من طرف لجنة التنظيم في توفير جو مناسب للندية والمشاركة الفعالة دون أن ننسى التشجيعات المتواصلة للجمهور الذي واكب هذه التظاهرة.


     بعد انتهاء المنافسات في جو تربوي ورياضي، جاء دور التتويج وتقييم المجهودات المبذولة وبحضور مختلف الفعاليات المحلية، أشرف السيد الكاتب العام لعمالة إقليم ميدلت على توزيع الجوائز المخصصة لهذا الحفل الرياضي والتربوي بامتياز والمكونة أساسا من كؤوس وميداليات وشواهد تقديرية. 


      هذا وتجدر الإشارة إلى أن عدد المشاركين من النيابات التعليمية الست المكونة للجهة:( نيابة الرشيدية، نيابة مكناس، نيابة إفران، نيابة الحاجب، نيابة خنيفرة، والنيابة المنظمة ميدلت) بلغ (240) في ثمان مسابقات (ثمان فئات)، وكانت النتائج جد مشرفة بين المشاركين والمشاركات من النيابات، وبالنسبة لنيابة وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بميدلت فقد حصلت على المراتب الأولى بكل من فئة البراعم حيث تصدر التلميذ عثمان حديوي من ثانوية زايدة التأهيلية سباق البراعم وفاز بالميدالية الذهبية، في حين سيطرت البطلتان الواعدتان زينب حشلاف، ولمياء حمي من ثانوية موسى بن نصير التأهيلية ببومية، على سباق الصغيرات لتحصدا على التوالي الميدالية الذهبية والفضية.   


     يبقى هذا الملتقى الجهوي فرصة للتشجيع وإبراز المواهب، وبذل المجهودات استعدادا للبطولة الوطنية، ومحطة تربوية لإذكاء الروح الرياضية العالية والأخلاق المثالية والتربية الحسنة بالوسط المدرسي.









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014