آخر الأخبار

النقابة الوطنية للتعليم -فدش تدعم وتساند نضالات الأساتذة المرتبين في السلميين 7 و 8 وتطالب الوزارة بالإسراع بإنصافهم وحل مشاكلهم

يتابع المكتب الوطني للنقابة الوطنية للتعليم (ف د ش) بانشغال كبير حالة التعثر التي يعرفها ملف الأساتذة المرتبين في السلميين 7 و 8 من طرف وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، رغم اعتراف هذه الأخيرة بالخدمات الجليلة التي قدمها هذا الجيل من الأساتذة للمنظومة التعليمية ولأبناء الشعب المغربي، حيث واظب هذا الجيل على أداء مهامه التربوية بكل تفان دونما اهتمام بالحصول على شهادة عليا، معتبرين أن الكفاءة التربوية والتجربة والخبرة هي المعيار الأساسي للتميز في القطاع
رغم كل ذلك، ورغم مساعيهم واحتجاجاتهم المتكررة لإسماع معاناتهم للوزارة والحكومة، لا زال ملف هذه الفئة يواجه بالتجاهل الحكومي والانتظار الوزاري
إن النقابة الوطنية للتعليم (ف د ش) إذ تعبر من جديد عن دعمها لملف الأساتذة المرتبين في السلمين 7 و 8 ، وتضامنها مع احتجاجاتهم العادلة والمشروعة من أجل دفع الحكومة والوزارة إلى التعامل الإيجابي مع ملفهم، لتدعو الوزارة إلى فتح الحوار من جديد حول هذا الملف قصد بلورة الصيغ الملائمة لمعالجة هذا الملف الاجتماعي التربوي، ومعالجة هذه الثغرة على غرار المنهجية التي دأبت عليها الوزارة والنقابات بالقطاع. علما أن تسوية وضعيتهم لا تتطلب إجراءات استثنائية ولا تكلف الكثير
في انتظار ذلك فإن النقابة الوطنية للتعليم(ف د ش) تؤكد على شرعية احتجاجات هذه الفئة التي يصل عددها إلى أكثر من 30 ألف أستاذ وأستاذة ، وتؤكد دعمها وتضامنها مع التنسيقية الوطنية للأساتذة المرتبين في السلميين 7 و 8 في برنامجها النضالي المسطر وعلى رأسه الوقفة الاحتجاجية أمام الوزارة يوم 4 يناير 2016 ، من أجل الدفاع على حقهم المهضوم في الترقي إلى الدرجة الأولى، ومن اجل الحفاظ على كرامتهم كفئة عانت من كل أشكال الحيف والظلم الإداريين، والمنع من تغيير الإطار بعد إغلاق مركز تكوين المفتشين، وغلق أبواب المراكز التربوية الجهوية

المكتب الوطني









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014