آخر الأخبار

بلعربي يراسل ''حصاد'' بشأن الحركة الانتقالية 2017

بادرت النقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل يومه الخميس 13 يوليوز 2017 إلى بعث رسالة تتضمن مجموعة من الملاحظات حول الحركة الانتقالية الوطنية الجهوية هذا مضمونها:
 
البيضاء في 13 يوليو2017
إلى السيد المحترم وزير التربية الوطنية والتكوين المهني
والتعليم العالي والبحث العلمي
الربــاط

الموضوع: إبداء بعض الملاحظات حول الحركة الانتقالية

تحيـة تقدير واحترام وبعد،

نكاتبكم السيد الوزير المحترم لإبداء ملاحظات النقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، بخصوص منهجية تدبير الحركة الانتقالية:

الملاحظة الأولى: وتتمثل في عدم الإشراك الفعلي للنقابات التعليمية ذات التمثيلية في تدبير الحركة الانتقالية.

الملاحظة الثانية: تراجع وزارة التربية الوطنية عن مضمون المذكرة الإطار الخاصة بالحركة الانتقالية، وتراجعها عن المنهجية التي أقرتها هي نفسها والتي تقتضي، بعد إلحاق المشاركين في الحركة الوطنية والجهوية بالمديريات الإقليمية، بأن تتعاطى مع الجميع على قدم المساواة في إسناد المناصب النهائية محليا.

الملاحظة الثالثة: إسقاط طلبات المحليين من نساء ورجال التعليم من المشاركة في الحركة الانتقالية الوطنية والجهوية.

الملاحظة الرابعة: وهي الخاصة بالتبعات التي يمكن أن تنتج عن منهجية الوزارة: كثرة الفائضين في المؤسسات التعليمية، واحتمال تكليفهم أو تنقيلهم إلى مؤسسات أخرى، وهو ما يفرغ الحركة الانتقالية من مضمونها الحقيقي، ويهدد الاستقرار النفسي والاجتماعي للمعنيين.

إن المشاكل المرتبطة بالحركة الانتقالية تشكل عنصرا مشكلا للاختلالات البنيوية التي تعرفها المنظومة التربوية، وهو ما يتطلب اتخاذ إجراءات وطنية ذات بعد استراتيجي لإصلاح التعليم، ويبقى الإشراك الفعلي لكافة الفاعلين في حقل التربية والتعليم، ضرورة لمواجهة كل المعوقات التي تقف أمام الإصلاح.

وتقبلوا فائـق التقدير والاحترام.

المكتب الوطني
الكاتب العام
علال بنلعربي









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014