آخر الأخبار

صفحات فيسبوكية تواصل تسريب الامتحانات .. والأمن يوقف غشاشين


على الرغم من أن إعلان وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني عن ضبط من كانوا وراء عملية تصوير امتحانات الباكالوريا ليوم أمس ونشرها عبر صفحات التواصل الاجتماعي، فإن العملية تكررت خلال اليوم الثاني للاختبارات ليتم نشر صور لاختبارات اليوم وأجوبة عن أسئلته.

وبعد مرور دقائق قليلة على انطلاق امتحان مادة الرياضيات لشعبة العلوم التجريبية بمسلكيها الاثنين، نشرت صور لحل التمارين الواردة في الاختبار، هذا ناهيك عن تكرر عملية التواصل عبر الواتساب عبر مجموعات ضمت آلاف المشتركين.

تسريبات مادة الرياضيات صباح اليوم تمت عبر صفحة على الفايسبوك يتجاوز عدد معجبيها 11 ألف شخصا، وهي الصفحة نفسها التي تروج لروابط لمجموعات عبر الواتساب تختلف باختلاف الشعب والمسالك، كما أنها تعرف تفاعلا كبيرا بين التلاميذ.

وأعلنت وزارة التربية الوطنية، صباح اليوم، أنها كشفت عن الأشخاص الذين كانوا وراء ترويج امتحانات مادتي الفيزياء واللغة العربية يوم أمس، مؤكدة أنه جرى القبض على عدد منهم وإحالتهم على القضاء.

وأكدت الوزارة، في بيان لها، أنها "لن تتساهل في تطبيق الإجراءات التي اتخذتها لتأمين امتحانات البكالوريا بالصرامة اللازمة في ظل احترام المساطر والضوابط القانونية المعمول بها".

يذكر أن محمدا حصاد، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني، كان قد حذّر، قبل أيام، من الغش في الامتحانات قائلا إن "قانون زجر الغش يسري أيضا على غير المرشحين الذين يعملون على تداول الامتحانات والاتجار بمواضيع الامتحان والأجوبة من خلال استعمال وسائل تقليدية وإلكترونية لتسهيل تداولها بصفة فردية أو في إطار شبكات".

ويتضمن القانون عقوبات تأديبية في حق كل من ضبط متلبسا بممارسة الغش في الامتحانات، بين منح نقطة صفر في اختبار المادة التي تمت فيها ممارسة الغش، وبين إلغاء نقط جميع مواد الدورة المعنية والإقصاء من اجتياز الامتحان لمدة سنتين دراسيتين متواليتين، بالإضافة إلى العقوبات الحبسية والغرامات.

عن موقع هسبريس










ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014