آخر الأخبار

مناصرو اللغة العربية : فرض الفرنسية في السنة الأولى من الابتدائي اجترار لأزمة التعليم

يبدو أن الائتلاف الوطني من أجل اللغة العربية غير راض على القرار الذي اتخذه وزير التربية الوطنية محمد حصاد باعتماد اللغة الفرنسية ابتداءً من السنة أولى ابتدائي عوض السنة الثالثة الجاري بها العمل.

و اعتبر رئيس الائتلاف فؤاد بوعلي رئيس الائتلاف الوطني أن قرار حصاد هو تهديد حقيقي للغات الرسمية وفرض لغة الاستعمار القديم الجديد على المغاربة، وضرب في كل توافقات المغاربة دستوريا وفي الرؤية الاستراتيجية للمجلس الأعلى للتعليم.

واتهم بوعلي في تدوينة على الفايسبوك، وزير التربية الوطنية بأنه يعد بكارثة وطنية أخرى ويقدم الدليل على أن نقله من الأمن إلى التعليم كان من أجل استغلال عقلية التنفيذ الأمني لإلحاق المدرسة الوطنية نهائيا بسيدتها الفرنسية، مشيرا إلى أن الغرض الأسمى من فرض الفرنسية في السنة الأولى من الابتدائي هو اجترار أزمة التعليم وليس حلها، زيادة على ما ستطرحه من إشكالات تربوية ولسانية. 
 
عن موقع أخبارنا









هناك تعليق واحد :

  1. اذا كان و لا بد فالانجليزية هي افيد في هذا العصر لكي لا نحتاج الى ترجمة الكتب و الدراسات او اللجوء الى تعلم الانجليزية لاحقا خارج المدرسة.

    ردحذف

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014