آخر الأخبار

حصاد يزور المؤسسات التعليمية للاستماع إلى الأطر التربوية مباشرة دون وسطاء

قال وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي محمد حصاد، اليوم الأربعاء بمديونة، إن الإعداد لبرنامج عملي من أجل تطبيق الرؤية الاستراتيجية لإصلاح التعليم، يتطلب القيام بزيارات تفقدية للمؤسسات التعليمية.

وأوضح حصاد في تصريح للصحافة ، خلال زيارات تفقدية إلى بعض المؤسسات التعليمية بإقليم مديونة، أن الهدف من هذه الزيارات التحدث مع الأطر التعليمية بهذه المؤسسات من أجل الوقوف عن كثب على الأسباب التي من شأنها التأثير على مردودية التعليم ببلادنا، مؤكدا أن الأساتذة هم الأقرب إلى هذه الأسباب.

وقال الوزير إن الأساتذة أكدوا له، خلال زيارته أن الاكتظاظ بالأقسام داخل المؤسسات التعليمية يشكل عائقا وراء تراجع المردودية التي تنشدها الوزارة الوصية.

وأضاف حصاد أن الفضاءات التعليمية (البيئة المحيطة) تضطلع بدور هام في تحسين هذه المردودية، مشددا أن الوزارة ستعمل على تزويد المؤسسات التعليمية بفضاءات الضرورية المخصصة للترفيه واللعب بعد ساعات من التحصيل والتعليم وذلك بتعاون مع السلطات المحلية والمنتخبين، فضلا عن تحفيز الأساتذة.

وأشار وزير التربية الوطنية بنفس المناسبة، أنه خلال زيارته للمؤسسات التعليمية، أكد له العديد من الأساتذة استعدادهم للعمل من أجل تحسين مردودية هذا المجال.

وأكد خلال زيارته التي شملت كلا من مدرسة ابن رشيق (جماعة تيط مليل)، والمجموعة المدرسية عين الحلوف(جماعة المجاطية أولاد الطالب)، والثانوية التأهيلية ابن بطوطة(مديونة)، وإعدادية تيط مليل، أن الوزارة ستعمل على توفير الموارد البشرية الضرورية ، وإضافة أطر جديدة لسد الخصاص ، وحل مشكل نقص الأطر التعليمية، وبالتالي حل مشكل الاكتظاظ.

ومن جهة أخرى، قال حصاد، إن الهدف من هذه الزيارة التي شملت أيضا المعهد المتخصص في التكنولوجيا التطبيقية(مديونة)، العمل على إدماج قطاع التكوين المهني وإنعاش الشغل في منظومة التعليم، مشيرا إلى أن هناك آفاقا واعدة في هذا المجال .

وقد رافق حصاد ، خلال هذه الزيارات ، كاتب الدولة المكلف بالتكوين المهني السيد العربي بن الشيخ، وممثلو السطات المحلية ، ومسؤولين تربويين .









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014