آخر الأخبار

دحمان يرفض إعفاء موظفي وزارة التربية الوطنية بناء على انتماءات سياسية أو غيرها

عبر عبد الإله دحمان الكاتب العام للجامعة الوطنية لموظفي التعليم المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب عن رفض الإعفاء بناء على انتماءات سياسية أو غيرها وأكد أنه لابد من تفعيل القانون فيما يتعلق بالمهمة والمهنة ومرجعيات العمل، وقال دحمان في تصريح أدلى به لموقع "الأول" إن الإعفاءات بدون سبب مهني تُعد شططا في استعمال السلطة وتعسفا تحكمه أهداف غير مهنية ولا تبث بصلة لقطاع التربية.

وقال الكاتب العام للجامعة إن هذه الإعفاءات تعتبر مقدمة لتأثيث الإدارة وتلغيما لها بعيدا عن قواعد الاستحقاق. وحول الإجراءات التي من المنتظر أن تقوم بها نقابته تجاه هذه الإعفاءات، قال دحمان في ذات التصريح إن قضية كهذه تقتضي أكثر من التضامن والمساندة وأن النقابات عليها أن تنتبه لحجم تنامي قرارات الإقصاء والإعفاء بتهم واهية ولا تمت للمهنة بصلة وعليها أن تكثف الجهود وتوحدها لأن ما يقع مؤشر خطير وتراجع غير مفهوم ويدشن لعودة منطق البصري البائد في قطاع التربية الوطنية. واضاف الكاتب العام للجامعة الوطنية لموظفي التعليم إنهم لن يفرطوا في حقوق الشغيلة التعليمية مهما اختلفت مع انتماءاتها وغيرها لأن هذا حقها. مؤكدا عزم نقابته النضال من أجل تصحيح الأمور وإعمال القانون ومطالبتها للمسؤولين ببيان حقيقة هذه الإعفاءات التي ستدخل القطاع في دوامة من التشكيك.









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014