آخر الأخبار

أستاذ بمديرية أنفا الدار البيضاء يعيد الحياة لمكتبة الثانوية التأهيلية

بمجهود شخصي استطاع الأستاذ مصطفى الاسروتي إعادة الحياة لمكتبة الثانوية الإعدادية أنفا التي طالها الإهمال والنسيان وحولها إلى فضاء حي للمطالعة ، بعد أن كانت مهجورة لسنوات.



وتم تزويد المكتبة بشاشة تلفاز ومسلط الضوء من أجل العروض، وطاولات مستديرة للمطالعة، بالإضافة الى مجموعة من الكتب القيمة التي تم البحث عنها في أماكن متعددة خصوصا من خزانة مؤسسة التي أغلقت.









و فيما يلي الشكل النهائي للمكتبة المدرسية بعد إصلاحها ، والتي كلفت 0 درهم ، حسب تدوينة الأستاذ على الفيسبوك، ودون أي دعم من مصالح المديرية الاقليمية.



وسيتم افتتاحها بعد تنظيم حملة للقراءة داخل المؤسسة، شكرا للسيدة مديرة المؤسسة ولكل المتعاونيين.











ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014