آخر الأخبار

الفرع الإقليمي للجامعة الملكية المغربية للرياضة المدرسية بسيدي إفني ينظم البطولة الجهوية المدرسية للعدو الريفي

الفرع الإقليمي للجامعة الملكية المغربية للرياضة المدرسية بمديرية سيدي إفني
ينظم البطولة الجهوية المدرسية للعدو الريفي تخليدا لذكرى عيد الاستقلال وذكرى انتفاضة قبائل ّأيت بعمران ضد الاستعمار الإسباني


شهدت حلبة المطار   بسيدي إفني صباح يوم الأربعاء 30 نونبر 2016، مجريات البطولة الجهوية المدرسية للعدو الريفي ، والتي تم تنظيمها من لدن الفرع الإقليمي للجامعة الملكية المغربية للرياضة المدرسية بسيدي إفني والمديرية الإقليمية لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بتعاون مع عمالة إقليم سيدي إفني والمجلسين الإقليمي والجماعي لسيدي إفني، تحت شعار " الرياضة المدرسية دعامة أساسية لترسيخ قيم المواطنة والحفاظ على البيئة" تخليدا لذكرى عيد الاستقلاوذكرى انتفاضة قبائل ّأيت بعمران ضد الاستعمار الإسباني؛ وذلك بمشاركة عداءات وعدائين  من مختلف الفئات  والأعمار، ممثلين لمجموعة من المؤسسات التعليمية على امتداد مجال جهة كلميم واد نون، والذين تألقوا في المسابقات الإقليمية المنظمة على مستوى كل مديرية من المديريات الأربع  للجهة. وقد أشرف السيد عامل إقليم سيدي إفني على إعطاء انطلاقة مسابقات البطولة بحضور المدير الإقليمي بسيدي إفني، والمدير ين الإقليمين لكلميم، و أسا الزاك وممثل الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين  لجهة كلميم واد نون، ورؤساء مختلف المصالح الأمنية والمدنية بالإقليم، وكذا رؤساء المؤسسات التعليمية بالإقليم . وعرفت أطوار هذه البطولة منافسة حادة بين مختلف المشاركات والمشاركين، وأسفرت عن تأهل  ستة مشاركين عن كل فئة من الفئات التالية : البراعم إناث ؛ البراعم ذكور؛ الصغيرات؛ الصغار؛ الفتيات؛ الفتيان؛ و عداءتان عن فئة الشابات إلى البطولة الوطنية للعدو الريفي التي ستقام بالمديرية الإقليمية لإنزكان أيت ملول. وتميزت هذه التظاهرة بمشاركة ذوي الحاجات الخاصة بمختلف فئاتهم.


وبعد انتهاء أطوار المسابقات انتقل الجميع إلى قاعة المسيرة الخضراء ببلدية سيدي إفني، حيث أشرف كل من السيد الكاتب العام لعمالة سيدي إفني و السيد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة كلميم واد نون على حفل تتويج الفائزين بمختلف المسابقات، والذي استهل  بكلمة للمدير الإقليمي بصفته رئيسا للفرع الإقليمي للجامعة الملكية المغربية للرياضة المدرسية ، ذكر فيها بسياق التظاهرة التربوية والتي تنسجم ومقتضيات الرؤية الاستراتيجية للمجلس الأعلى للتربية والتكوين  والبحث العلمي وتوجهات وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، كما شكر فيها مختلف المشاركين والمساهمين في إنجاح هذه التظاهرة التربوية. وقد اختتم الحفل  بتلاوة برقية ولاء وإخلاص  موجهة للسدة العالية بالله صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014