آخر الأخبار

معطلون يُطالبون بحل “مجلس عزيمان” بعد توصية إلغاء مجانية التعليم

في ظل الجدل الدائر حالياً حول إلغاء مجانية التعليم، طالب “التنسيق الميداني للمجازين المعطلين”، بحل أعلى هيئة استشارية في ميدان التربية التكوين، وهي المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي الذي يرأسه عمر عزيمان، نظرا لـ ”استنزافه خزينة الدولة دون فائدة تُذكر”.

واستنكر التنسيق في بلاغ حصلت جريدة ”كشك” على نسخة منه، عزم الدولة تنزيلها لخطوات على أرض الواقع تهدف إلى إلغاء مجانية التعليم العمومي، داعيا من وصفهم بـ ”الأحرار” إلى التصدي لكل لكل “السياسات اللاشعبية واللااجتماعية و اللاديمقراطية التي تنتهجها الدولة”.

وقال “المجازون المعطلون” إن إلغاء مجانية التعليم يأتي ضمن مسلسل ”الإجهاز على ما تبقى من مكتسبات وحقوق الشعب المغربي على قلتها وندرتها، وذلك بإنزال مخططات طبقية في كل القطاعات تكريسا من الدولة المغربية لعمالتها و تبعيتها للامبريالية العالمية”.

وأضاف ذات المصدر أن الإلغاء أيضا يأتي استجابة لتوصيات مؤسسات مالية كبرى، ضمن مخطط بدأ بالرفع من بالرفع من سن التقاعد، الاجهاز على صندوق المقاصة، التعاقد في الوظيفة العمومية، ليصل إلى التعليم عبر محاولة إلغاء مجانيته في السلك الثانوي والجامعي بعد مصادقة المجلس الأعلى للتربية والتكوين والبحث العلمي على مقترح كان قد تقدم به رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران.

وذكر التنسيق في بلاغه أن ”إلغاء مجانية التعليم العمومي رسالة مشفرة وضربة استباقية تهدف إلى اسكات كل الأصوات المستقبلية التي ستنادي حال حصولها على شواهد عليا بحقها في الشغل وولوج الوظائف العمومية التي يراد اقبارها مستقبلا كما جاء على لسان الوزير السابق في قطاع الوظيفة العمومية، فعوض أن تقدم الدولة إجابة موضوعية للمشاكل التي تتخبط فيها، التجأت إلى هذا الخيار الذي تعتقد انه لن يكلفها شيئا و أنه حل ناجع لكل المشاكل الـآنية و المستقبلية”.

عن موقع كشك









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014