آخر الأخبار

صدور العدد الخامس من مجلة الإدارة التربوية

عبد الرحيم الضاقية

بصدور هذا العدد من (( مجلة الإدارة التربوية )) تؤكد هذه المجلة على إصرارها  وقدرتها على تصريف فعل البقاء ضمن العدد الكبير من الإصدارات من مختلف الأنواع . كما يدل هذا الإصدار على جميل الأصداء التي خلفتها الأعداد السابقة حيث استُقبلت من طرف عموم المهتمين والمتخصصين التربويين بكل حفاوة نظرا لخطها التحريري الرصين وطرقها لمواضيع تلامس التخصص الدقيق والنقاش الهادف والموقف المنتمي لتطوير المنظومة بآلية البحث الميداني التطويري  وليس بكلام عام موجه للاستهلاك الآني . وقد حضي هذا العدد بتعاون كلية علوم التربية بالرباط ومساهمة في الطبع من لدن وزارة الثقافة مما يعزز المنحى الذي أشرنا إليه سابقا . وقد صدر هذا العدد  الجديد بافتتاحية قوية لرئيس التحرير ذ. مصطفى مقبول، رسمت مسار وملامح مدرسة مغربية بديلة لامست أولا السياق التربوي العام المرتبط  بتشخيص مُر للإصلاحات السابقة التي لم تضع يدها على مكامن الجرح ، كما وضعت سياق الإصلاح الحالي في ظل الرؤية الإستراتيجية 2015-2030 بلمسة إشكالية وانكارية واضعة الإكراهات الكبرى على طاولة النقاش المجتمعي . وتوزعت المقالات والمساهمات بين الجزئين العربي والأجنبي إلى اهتمامات ذات بعد تحليلي أو استقصائي أو إشكالي ... مما أضفى على العدد تنوعا من حيث الطرح والاهتمام . وعليه طرح  د.جميل حمداوي  موضوعة علم اجتماع التربية في الغرب وفي الوطن العربي من منظور تاريخي تطوري . وعالج د. مومن مسألة تكوين المدرسين من منظور سوسيولوجي ، وأتاحت المقالة الموالية ل ذ. عبد العزيز سنهجي فرصة للتساؤل عن دور التوجيه التربوي في عقد التصالح بين المدرسة ومحيطها من خلال  اعتبار التوجيه خدمة موجهة للمجتمع من أجل اتخاذ القرارات المسؤولة . وقد لامست المجلة موضوع التعليم الخصوصي عبر مقالتين الأولى دراسة ميدانية والأخرى تدخل ضمن علم التربية والمقارن . وانفتحت المجلة على طلبة سلك الدكتوراه عبر مقالات لكل من ذ. بلفقيه حول تدريس الجغرافيا وذ. مقبول حول التدبير المستقل للمؤسسات التعليمية وذ. محفوظ حول الحق في التعليم وذ. احميد حول خطاب الإشهار ... أما الجزء الأجنبي فقد تنوعت المقالات بين البعد التجديدي عبر استعمال التكنولوجيا الجديدة في العلوم الإنسانية ثم البعد التحليلي في مسألة البحث التدخلي وأهميته في المجال التعليمي والبعد الديداكتيكي من خلال تدريس اللغتين الفرنسية والانجليزية من زاويتين مختلفتين . ولم يفت طاقم تحرير المجلة من الانفتاح على كتب مرجعية ذات بعد تركيبي حيث ختم القسم العربي بدراسة ل د. مصطفى الشاذلي حول كتاب النقد الذاتي لعلال الفاسي وخلفيته السلفية.









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014