آخر الأخبار

المدير الإقليمي بسيدي إفني يشرف على انطلاق فعاليات الورشات التكوينية في إدماج تكنولوجيات المعلوميات والاتصال في الممارسة التربوية

المدير الإقليمي بسيدي إفني يشرف على انطلاق فعاليات الورشات التكوينية في إدماج تكنولوجيات المعلوميات والاتصال في الممارسة التربوية بمجموعة مدارس محمد بن الحسين – جماعة تيوغزة -

انطلقت صبيحة يوم الأربعاء 16 مارس 2016 فعاليات الورشات التكوينية في إدماج تكنولوجيات المعلوميات و الاتصال في الممارسة التربوية بمجموعة مدارس محمد بن الحسين بجماعة تيوغزة ، والتي أشرف على انطلاقتها المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بسيدي إفني بحضور مديري ، وعدد هام من أستاذات وأساتذة المؤسسات التعليمية بالحوض المدرسي لتيوغزة، وكذا ممثل جمعية أمهات و آباء وأولياء التلميذات والتلاميذ بالمؤسسة المنظمة ورئيس مصلحة الشؤون التربوية. وقد أكد المدير الإقليمي في هذا اللقاء  على أهمية الموضوع، باعتباره يندرج ضمن استراتيجيات الوزارة الرامية إلى تجويد العملية التربوية، بإدماج التكنولوجيات الحديثة في الممارسة الصفية، باعتبارها وسائل  تعليمية جديدة تساهم  في تحقيق الأهداف التربوية  وتقوم بتيسير إدماج  المعارف  وتمكين المتعلمين من بلوغ استقلالية ، تتعلق  بالبحث عن المعلومة   في  التكوين الذاتي  بما يدعم مبدأ التعلم مدى الحيـاة .


وأشار المدير الإقليمي أيضا إلى ان  إدراج تكنولوجيا المعلومات والاتصال بالمرحلة الابتدائية   من التعليم الأساسي   كأداة تسمح بإدماج التعلمات بصورة صريحة  ودالة تجعل المتعلم يبني مسار تعلمه  بصورة فعلية ،خصوصا و أن التدبير المتعلق بتحسين المنهاج الدراسي للسنوات الأربع الأولى من التعليم الابتدائي يسير في المنوال ذاته تجسيدا لما تستشرفه الرؤية الاستراتيجية لإصلاح مدرسة الغد :مدرسة الإنصاف و تكافؤ الفرص و الجودة . وفي السياق نفسه، أثنى المدير الإقليمي على هذه  المبادرة التربوية الجادة منوها بمجهودات مدير المؤسسة وكافة الأستاذات و الأساتذة ومديري المدارس الابتدائية للحوض التربوي بتيوغزة على انخراطهم في التجديد التربوي الذي سيجعل المتعلم (ة) فعلا في صلب العملية التعليمية باستفادته من سيناريوهات بيداغوجية تفي بالمطلوب لتملك المعارف والكفايات الأساسية، كما أوصى جميع المستفيدات والمستفيدين من الدورة التكوينية بالعمل على تقاسم ركائز ومبادئ الورشات مع زملائهم بمختلف المجموعات المدرسية  ووحداتها لتعميم الاستفادة .

وفي الأخير تم توزيع المشاركات و المشاركين على ورشتين  ، خصصت الأولى للأستاذات و الأساتذة في موضوع إدماج تكنولوجيات المعلوميات و الاتصال في الممارسة الصفية  بتأطير من أستاذ بالمؤسسة المنظمة، بينما كان موضوع الورشة الثانية ، إدماج إتكنولوجيات المعلوميات والاتصال في التدبير الإداري و بتأطير من أستاذ مادة المعلوميات بالثانوية الإعدادية تيوغزة.

وتجدر الإشارة أن هذا اللقاء، كان أيضا مناسبة لتكريم مجموعة من الأستاذات العاملات بالحوض المدرسي بمناسبة اليوم العالمي للمرأة تقديرا للمجهودات التي يبذلنها من أجل النهوض بمنظومة التلاربية والتكوين على مستوى المنطقة.









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014