آخر الأخبار

هسبريس...شعار "إسقاط النظام" يربك مسيرة "أساتذة الغد" بالدار البيضاء

رفع مجموعة من المنتمين إلى حركة 20 فبراير، في المسيرة التي نظمت اليوم الأحد بالدار البيضاء، والتي دعت إليها التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين، شعارات تتجاوز مطالبة "أساتذة الغد" بإسقاط المرسومين إلى ما أسموه "إسقاط النظام"؛ وهو ما استنفر مجموعة من المنظمين الذين عبروا عن رفضهم رفع هذا الشعار.

وعبر بلال اليسفي، عضو التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين، عن تفاجئه لرفع هذا الشعار في المسيرة، التي قال إنها كانت حاشدة وعرفت مشاركة ما يزيد عن 18 ألف أستاذ متدرب، ينتمون إلى 42 مركزا لتكوين الأساتذة، مشددا على أن "هذا الشعار لا يلزمنا كتنسيقية وطنية، وهو تصرف مرفوض".

وأضاف المتحدث ذاته: "نحن لسنا حركة سياسية حتى نرفع هذا الشعار، نحن حركة اجتماعية مطالبنا تنحصر في تخلي عبد الإله بنكيران عن تعنته ووقف العمل بالمرسومين المشؤومين".

وتوعد اليسفي، حكومة بنكيران باللجوء إلى وسائل احتجاجية أقوى، وقال إن "الدولة المغربية وصلت إلى مرحلة اللامنطق في تدبير ملف الأساتذة المتدربين"، مضيفا: "وصلنا إلى مرحلة اللاعودة، وليس لدينا ما نخسره..ونحن منفتحون على جميع السيناريوهات، وكل فعل سنرد عليه بشكل أقوى وأعنف، مع احترامنا لنهجنا السلمي..ردنا سيكون موجعا لمواجهة الفعل الاستبدادي في التعامل مع ملف الأساتذة المتدربين".

محمد الهروش، من تنسيقية الدار البيضاء للأساتذة المتدربين، أورد بدوره في تصريح لهسبريس أن المسيرة التي نظمها الأساتذة المتدربون اليوم هي الرابعة من نوعها، واعتبر أنها "تجسيد لمعركة الأساتذة من أجل إسقاط المرسومين لا أقل ولا أكثر، وهما المرسومان اللذان اعتبرهما بنكيران بنفسه غير دستوريين".

وانتقد الهروش طريقة تعامل الحكومة مع ملفهم المطلبي، والعنف الذي صاحب تعامل السلطات مع احتجاجات "أساتذة الغد"، وقال: "حكومة بنكيران تبحث عن إصلاح المنظومة التربوية في الوقت الذي أبدت عجزا عن حل مشكل الأساتذة المتدربين..هذا أمر غير منطقي بتاتا"، وزاد: "مسيرة الأحد تعرف مشاركة مجموعة من الهيئات النقابية والسياسية، وستنتهي بتنظيم اعتصام تحت شعار، "جميعا من أجل الدفـاع عن الحق في الوظيفــة العمومية"".

وكان المكتب القطري لقطاع التربية والتعليم التابع لجماعة العدل والإحسان أعلن أمس السبت مشاركته في مسيرة الأساتذة المتدربين، وعبر في بيان أصدره أمس عن تضامنه اللامشروط مع قضية "أساتذة الغد" التي وصفها بـ"العادلة"، ومساندته لنضالهم من أجل مطالبهم "المشروعة".









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014