آخر الأخبار

لهاته الأسباب تأخر إصدار نتائج حركية مديري الأكاديميات ونواب الوزارة وبنكيران يتدخل لتوقيفها

علم من مصدر مطلع في رئاسة الحكومة أن نتائج حركية مديري الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين ونواب الوزارة القدامى والجدد شابتها خروقات، مما اضطر رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران لتوقيفها إلى حين إجراء بحث وتقص في شأنها.

وجاء قرار رئيس الحكومة، بحسب مصدر موقع "لكم"، إثر  إحالة مقترح وزير التربية الوطنية رشيد بلمختار في شأن حركية مديري الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين القدامى والجدد على رئاسة الحكومة الذي رفضه بنكيران بسبب "تلاعبات وخروقات شابته".

وتساءل مراقبون في اتصال بموقع "لكم" عن الأجندة التي يشتغل بها بلمختار ومعاونيه (مستشارته والكاتب العام للوزارة)، في غياب أية قواعد للشفافية والمصداقية والمساءلة والمحاسبة؟ وما جدوى مقابلات الانتقاء ومؤشرات الأداء والانجاز التي تتغنى بها وزارة التربية الوطنية في مشروعها الاصلاحي ولم تعملها في هاته العملية الحساسة والمصيرية؟.

وعلى الرغم من رفض بملختار تقديم أية بيانات للرأي العام، مما فجر جدلا كبيرا في أوساط نساء ورجال التعليم المترشحات والمترشحين، وسط أنباء عن عزم مرشحين مقصيين من "دورة تكوين الأسبوع الماضي" مقاضاة الوزارة، لعدم احترام المسطرة القانونية، التي يلفها الكثير من الغموض.

لجنة المقابلات شابتها خروقات، شأنها شأن نتائج المقابلات، أما معايير الانتقاء فلم يتم في شأنها إعمال مبادئ الشفافية وتكافؤ الفرص وقاعدة الاستحقاق، وهو ما أثار تذمر عدد من  المسؤولين بمصالح الادارة المركزية رغم كفاءتهم وفي الأكاديميات والنيابات.

وكان وزارة بلمختار قد استدعت 26 مترشحا (منهم عنصران نسويان) لتكوين بمركز التكوينات والملتقيات في العاصمة الرباط طيلة الأسبوع الماضي، قيل إنهم انتقوا لشغل منصب نائب إقليمي، فيما بقيت مساحات الغموض في ستة مناصب لم يفرج عنها بلمختار وما يزال الرأي العام ينتظر مآلها.

على مستوى آخر، يلف الغموض حركية مديري الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين وسط تساؤلات حارقة عن مصير القدامى منهم، ومعايير انتقاء الجدد، رغم عدم استيفاء أحد المقربين من دهاليز القرار في باب الرواح الشروط النظامية، ومنحت له "أسبقية المرور" لاجتياز مقابلات الانتقاء النهائي للتباري على منصب مدير أكاديمية من الثلاث الشاغرة (مراكش آسفي، الدار البيضاء سطات، سوس ماسة).

وينتظر  الرأي العام بشغف كبير جلسة الأسئلة الشفوية ليوم غد الثلاثاء، بالغرفة الأولى للبرلمان المغربي، لمساءلة رشيد بلمختار وزير التربية الوطنية والتكوين المهني قصد تقديم توضيحات لممثلي الأمة حول نتائج مقابلات انتقاء نواب وزارته، وهل سيستنسخ "تجربة" مساءلته في جلسة سابقة أمام الغرفة الثانية (مجلس المستشارين)؟.


عن موقع لكم









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014