آخر الأخبار

الأساتذة المتدربون يختارون التصعيد ويحضرون لمسيرة جديدة

على الرغم من تأكيد الحكومة أن عدم التحاق الأساتذة المتدربين بمقاعد التكوين، اليوم الاثنين، سيجعل تدارك السنة الدراسية “أمرا صعبا”، إلا أنهم لايزالون مصرين على خيار المقاطعة.

وحسب ما أفادت مصادر من التنسيقية الوطنية لـ”اليوم 24″، فإن “أساتذة الغد” لن يلتحقوا بمقاعد الدراسة في المراكز الجهوية للتربية والتكوين، مؤكدة أن خيار التصعيد شعار المرحلة المقبلة، إذ من المرتقب أن يخرج الأساتذة في مسيرة وطنية جديدة في الأيام القليلة المقبلة.

في غضون ذلك، يعمل الأساتذة على تقييم للمرحلة السابقة من احتجاجاتهم، مع تسطير برنامج المرحلة المقبلة الذي يرتقب استئنافه بمسيرة جديدة، على الرغم من التهديدات الحكومية المتوالية بمنع أي مسيرة “لاتحترم المقتضيات القانونية الجاري بها العمل”.

ويأتي هذا بعد أن أكد رئيس الحكومة، عبد الإله بنكيران، في لقاء حزبي، يوم أمس الأحد، أن الوعد الذي أعطته الحكومة للأساتذة المتدربين بتوظيفهم عبر دفعتين وعد من الدولة، مشددا على أنهم سيخسرون وظائفهم إن لم يعودوا إلى متابعة الدراسة، خلال هذا الأسبوع.

وكان الحوار بين الحكومة والأساتذة المتدربين قد عاد إلى نقطة الصفر بعد تشبث الحكومة بعرضها القاضي بتوظيف الدفعة الحالية لأساتذة الغد على مرحلتين، وهو ما يرفضه هؤلاء، حيث يصرون على التوظيف دفعة واحدة، مؤكدين أنهم قدموا “اقتراحات عملية من شأنها تسهيل ذلك”.


عن موقع اليوم 24









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014