آخر الأخبار

الرغيوي: النقابات الداعية لإضراب 24 فبراير ترتكب جريمة في حق الطبقة العاملة

اتهم الصادق الرغيوي، نائب الكاتب العام للفدرالية الديمقراطية للشغل (مجموعة فاتحي)، النقابات الأربع التي دعت لتنظيم إضراب عام يوم 24 فبراير الجاري، بأنها ترتكب جريمة في حق الطبقة العاملة المغربية. مضيفا أن هذه النقابات دعت إلى إضراب عام وطني ليلة إضراب “الفدرالية” وذلك للتشويش عليها.

وتخوض الفدرالية الديمقراطية للشغل (مجموعة فاتحي) اليوم الخميس 11 فبراير إضرابا عاما، دعت إليه يوم 9 يناير المنصرم. وعنه قال الرغيوي لـ”الأول”: “لقد اتصلنا بالنقابات الأخرى وحاولنا التنسيق معها لإنجاح هذا الإضراب، لنفاجأ بها تعقد ندوة صحفية أمس الأربعاء تعلن فيها عن إضراب آخر يوم 24 فبراير”.

وعلق الرغيوي على ذلك بالقول: “نحن واعون بأن اختيار النقابات الأربعة اليوم السابق على إضرابنا (أمس الأربعاء) كموعد لندوتها، كان بغرض التشويش على إضرابنا، وهذا جريمة في حق نضالات الطبقة العاملة المغربية وإجرام في حقها”.

وعن مدى نجاح الإضراب، قال الرغيوي: حتى الآن لا نتوفر على نتائج نهائية، لكن يمكنني أن أؤكد لكم، انطلاقا من موقع طنجة الذي أتواجد فيه الآن، أن الإضراب كان ناجحا بنسبة 90 في المائة في كل المحاكم، وبنسبة 70 في المائة في التعليم. أما على مستوى الجماعات المحلية فالنتائج المحصلة لحدود الآن تتراوح بين المتوسطة والضعيفة.


عن موقع الأول









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014