آخر الأخبار

الأطر العاملة بالثانوية التقنية الشريف الادريسي بآسفي تحتج من أجل صيانة كرامتها وكرامة رجل التعليم

على غير عادتها  اختتمت "ثانوية الشريف الإدريسي التقنية بآسفي" أسدسها الأول من الموسم الدراسي 2016/2015 , بوقفة احتجاجية لمدة ساعتين و ذلك يومه السبت 23 يناير 2016، تحت شعار " صونا لكرامة المؤسسة و العاملين بها"، هذه الوقفة التي تقررت  في اجتماع  عام ومسؤول لجل مكونات الأسرة التعليمية بالمؤسسة مؤازرين بتمثيلية نقابية لمسؤولين نقابيين وطنيين و اقليميين (كدش و فدش) اضافة الى تمثيلية المكتب الجهوي لمنظمة التضامن الجامعي،  وذلك بعد هجوم أحد  الغرباء عن المؤسسة و تنكيله بكل من رئيسها و أعضاء من مجلس الانضباط .
و تعود فصول الاحداث الى اقتحام احد المحامين ومعه ولي امر احد التلاميذ المتخذ في حقه قرار تأديبي لمكتب المدير دون سابق اندار، و قد تهجم المحامي  على  احد الاساتذة محاولا اخذ هاتفه ظنا منه انه يصوره هذا الامر  تسبب في انهيار عصبي  لأستاذين تم نقلهما الى المستشفى الإقليمي لتلقي الاسعافات الضرورية ، علما ان الامر ما كان ليقف عند هذا الحد لولا تدخل رجال الامن، الذين لم يسلموا  بدورهم من تهور ام التلميذ والتي كانت تحاول تنيهم عن اعتقال ابنها  .
حدت هذا على خلفية اجتماع مجلس القسم للتداول في مجموعة من القضايا من بينها المراسلة الواردة على المؤسسة من السيد النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بأسفي و التي تدعوا مجلس القسم  (الانضباط) الى اعادة النظر في قراره، معتبرا أن تغيير المؤسسة في حق أحد المعنيين بالقرار الانضباطي يتنافى و مقتضيات المراسلة الوزارية رقم 86714 الصادرة بتاريخ 17 أكتوبر 2014 في شأن القرارات التأديبية المتخذة من طرف مجالس الأقسام، مع العلم أن التلميذ له سابقة تأديبية و قد رفض العقوبة البديلة التي تنص عليها المذكرة الوزارية السالفة الذكر و هي القيام بخدمة لصالح المجتمع المدرسي مما جعل مجلس الانضباط يتخذ في حقه قرار تغيير المؤسسة مع مراعاة التطبيق السليم  للقانون، وهو الامر الذي لم يرق ولي امره، ليتخذ من التهجم على طاقم المؤسسة وسيلته وقد كانت الوقفة طبعا ردة فعل انذارية حتى لا يتكرر المساس بكرامة رجال التعليم .

مراسلة من عين المكان
ذ. علال بن غفيان









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014