آخر الأخبار

ثانوية محمد الجزولي –نيابة تيزنيت تخلّد اليومْ العَالمي لحقُوق الإنسانْ بتنْظيم أنشطَة فنيّة

تحت شعار: "الثانوية التأهيلية... فضاء للتربية والتسامح وتكريس ثقافة حقوق الإنسان" وتخليدا لليوم العالمي للتسامح الذي يصادف 16 نونبر واليوم العالمي لحقوق الإنسان الذي يصادف 10 دجنبر من كل سنة نظم نادي التربية على المواطنة وحقوق الإنسان وقيم التسامح ومنتدى محمد الجزولي للثقافة والإبداع بتنسيق مع جمعية الآباء والأولياء بالثانوية التأهيلية محمد الجزولي أنزي نيابة تيزنيت  مسابقة ثقافية في فن الرسم تنافس في حلبتها تسع عشرة تلميذة وتلميذا من بنات وأبناء المؤسسة بسلكيها، اتخذوا من موضوع"قيم التسامح وحقوق الإنسان" تيمة لأجمل لوحة فنية تجسد الشعار المذكور أعلاه؛ وقد افتتح هذا النشاط التربوي الذي أشرف عليه مدير المؤسسة ذ. محمد الهيبة اعبيبيش والذي جرى برحاب الثانوية على الساعة الثالثة بعد زوال يوم الجمعة 18 دجنبر 2015م بحضور جمع غفير من التلاميذ والتلميذات، بكلمتي كل من منسق نادي التربية على المواطنة وحقوق الإنسان وقيم التسامح ذ. عبد الرزاق أعويس ومنسق منتدى محمد الجزولي للثقافة والإبداع ذ. إبراهيم منتصر حيث أبرزا أهداف هذه المسابقة الثقافية وشروطها وضوابطها المنهجية ومراحلها الإجرائية وحيزها الزمني، كما ركزا على الدلالات الثقافية والحضارية المتصلة بهذا الشعار وضرورة انخراط المدرسة المغربية في حث الأجيال على تكريس ثقافته وتمثل مبادئه في حياتهم الاجتماعية فضلا عن انفتاحها بمثل هذه المبادرات الخلاقة على محيطها المجتمعي. وبعد ساعتين من التباري اتسمت بروح الإبداع والمسؤولية والمنافسة الشريفة استطاعت أنامل المتبارين أن توظف الريشة والألوان لإبداع عدد من اللوحات الفنية الجميلة ركزت على محاور مهمة تدعو في مجملها إلى قيم التسامح واحترام حقوق الإنسان كالحق في التعليم والحرية والكرامة والحوار والأخوة الإنسانية والانفتاح وقبول الآخر ومناهضة العنف والتعذيب والشغب وتشغيل الأطفال ومحاربة الهدر المدرسي والتطرف والإرهاب بجميع أشكاله؛ والجدير بالذكر أن هذه الأمسية الثقافية أطرها مجموعة من الأستاذات والأساتذة العاملين بالمؤسسة الذين شكلوا من بينهم لجنة علمية عكفت على دراسة نتائج المسابقة لاختيار اللوحات الثلاث الفائزة في انتظار أن تسلم لأصحابها جوائز قيمة.

تقرير عبد الرزاق أعويـس









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014