آخر الأخبار

الجزيرة مباشر...آلاف الأساتذة المغاربة يتظاهرون ضد قرار للحكومة

شارك الآلاف من الأساتذة المتدربين المغاربة في مسيرة احتجاجية، أمس الخميس، بالعاصمة الرباط، ضد قرار للحكومة بفصل التكوين عن التوظيف، والمطالبة بالتراجع عنه.

وشارك في المسيرة، ما يزيد عن 10 آلاف شخص من الأساتذة الذي يدرسون في مختلف المراكز الجهوية للتربية والتكوين في المغرب (مؤسسات حكومية تعنى بتكوين أساتذة التعليم العمومي).

ورفعوا خلال المسيرة شعارات تطالب الحكومة بالتراجع عن هذا القرار، وتتهمها بتعريض خريجي هذه المراكز للعطالة بعد سنة من التكوين النظري والتطبيقي المؤهل لممارسة مهنة التعليم في مختلف مراحله الابتدائية والإعدادية والثانوية.

وحضر هذه المسيرة الاحتجاجية بعض من عائلات الطلبة "الأساتذة المتدربين"، تعبيرا عن مساندة أبنائهم في هذا الاحتجاج.

وشهدت انطلاقة المسيرة تدافعا بين المحتجين وقوات الأمن المغربي، بعدها أخلت هذه القوات الطريق للمسيرة التي جابت شارع "ابن تومرت" مرورا بمقر وزارة التربية الوطنية، ثم شارع "محمد الخامس" الرئيسي بالعاصمة الرباط، حيث يوجد مقر البرلمان المغربي.

وكانت الحكومة المغربية، قد أصدرت في تموز/يوليو الماضي، مرسومين (قانونيين) يقضي الأول بفصل التكوين في المراكز الجهوية للتربية والتكوين عن التوظيف المباشر في التعليم العمومي بالمغرب.

وقررت الحكومة ضرورة اجتياز مباراة عند انتهاء التكوين، والحصول على دبلوم في التأهيل التربوي، من أجل التوظيف في القطاع العام، بدل التوظيف مباشرة عند انتهاء فترة التكوين، ويقضي الثاني بتقليص منحة الطلبة من 2400 درهم ( 241 دولارا)، في النظام القديم، إلى 1200 درهم (120 دولارا) في الشهر.

وفي تصريحات سابقة لرئيس الحكومة المغربية "عبد الإله بنكيران"، أكد أن حكومته لا تعتزم التراجع عن مرسوميها السابقين، وشدد على أن هذين المرسومين، تطبيق للقانون القاضي بمنع التوظيف المباشر في الوظيفة العمومية بدون اجتياز مباراة.

ويعتبر الطلبة "الأساتذة المتدربون" أن نجاحهم في مباراة الدخول إلى المراكز الجهوية للتربية والتكوين، وقضاء سنة دراسية في هذه المراكز، واجتياز امتحان التخرج من المراكز، كاف بتعيينهم أساتذة في التعليم العمومي المغربي.









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014