آخر الأخبار

الأموي : ''إضراب 10 دجنبر سيكون يوم الغضب ضد بنكيران''

“سيكون يوم غضب انتصارا للطبقة العاملة في المغرب، نندد من خلاله بالتجميد المفضوح للحوار الاجتماعي من طرف عبد الإله بنكيران رئيس الحكومة، واستمرار تعنته ضدا على مطالب الشغيلة في مختلف القطاعات”.

تلك هي الكلمات التي بدأ بها نوبير الأموي الكاتب العام للكنفدرالية الديمقراطية للشغل تصريحه لـ”الجريدة24″، حول الإضراب الذي قررت النقابات المركزية الأربع الأكثر تمثيلا للعمال تنظيمه يوم 10 دجنبر الجاري في قطاع الوظيفة العمومية، احتجاجا على سياسية الحكومة حول مطالب الطبقة الشغيلة.

الأموي، أضاف، أنه لا تفسير لماتقوم به الحكومة الحالية سوى أنها تستهتر بمستقبل الطبقة الشغيلة، وتسعى جاهدة لضرب القدرة الشرائية لها، وجعلها أضعف فئة في المجتمع المغربي، وتجعلها مفعولا به لا فاعلا أساسا في الاقتصادي المغربي والحال عكس ذلك”حكومة عبد الإله بنكيران، تستهتر بمستقبل العمال، ولا تبالي بهم وتتجاهل مطالبهم، وتتمادى في ذلك حينما تطرح إصلاحا لصناديق التقاعد حسب هواها الذي يتعارض مع مقترحات ومطالب العمل، الذين يعتبرون العصب الأساس للإنتاج في مختلف القطاعات الاقتصادية.

وبخصوص موعد الإضراب العام، قال الأموي”بعد الإضراب في الوظيفة العمومية سنحدد موعد الإضراب العام، ولكل حديث مقال”.


عن موقع الجريدة 24









هناك تعليق واحد :

  1. عجيب امر هذا النقابي المخضرم والذي فاوض كل الحكومات من حكومات السبعينيات الى حكومة بن كيران اطال الله بقاءه مفاوضا صلبا ....لقد تقاعد معظم من فاوض من اجلهم ولا زال من بقي حيا منهم ينتظر نتيجة التفاوض....

    ردحذف

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014