آخر الأخبار

انسحاب بلمختار من الجلسة يثير جدلا في مجلس المستشارين

انتفض عبد اللطيف أوعمو، البرلماني عن حزب التقدم والاشتراكية، في وجه رشيد بلمختار، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني، بعد أن رفض التعقيب على أسئلة المستشارين وانسحب من الجلسة.

وقال أوعمو مخاطبا رئيس المجلس: “هاد السلوك لم يسبق أن سمعنا به، كيف ينسحب الوزير ونحن نتحدث عن موضوع لا يتعلق بشيء تافه؟”، ملتمسا من رئيس الجلسة القيام بدوره في هذا الإطار.


من جهتها، ثريا لحرش، رئيسة المجموعة البرلمانية لنقابة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل في مجلس المستشارين، تدخلت في الموضوع، واعتبرت أن “انسحاب الوزير إهانة لجميع المستشارين وللمواطنين”.


وأضافت لحرش: “السيد الوزير كيسمع لينا وكيتعامل معنا بهاد الطريقة أشنو الرسالة اللي بغا يوصل من الانسحاب ديالو”.


مستشار آخر تدخل ووصف انسحاب بلمختار بـ”السابقة”، متسائلا: “لمن هاد الرسالة؟ واش بغا يقول لينا شربو البحر؟ على الوزير أن يجيب، لاش هاد الجلسة يلا ما كانش غادي يجاوب، هادا قال لينا شربو البحر”.


وأمام تزايد أصوات “المستشارين الغاضبين” على سلوك وزير التربية الوطنية، تدخل محمد الوفا، الوزير المنتدب المكلف بالحكامة، باعتباره نائبا عن الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان، وقال مخاطبا الغاضبين: “بغيت نأكد أن الحكومة تحترم المجلس، والحكومة مستعدة للإجابة عن أسئلة المجلس ومهيأة للرد عن أسئلة السادة النواب”.


تدخل الوفا زاد الطينة بلة، لترتفع أصوات المستشارين الرافضين لتدخله نيابة عن عبد العزيز العماري، الوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان والمجتمع المدني، الذي غاب عن الجلسة، مطالبين رئيس الجلسة بـ”ضمان التسيير الجيد للجلسة”، وعدم السماح لوزير بالإجابة نيابة عن وزير آخر.


عن موقع كيفاش










ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014