آخر الأخبار

أوراق تحريرٍ مسرّبة بسيدي بنور تُعيد نقاش "غشّ البكالوريا" إلى الواجهة

في خضم الاستعدادات التي تجريها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، عبر مصالحها الإقليمية والجهوية والمركزية، لتمكين تلاميذ مستوى البكالوريا من اجتياز امتحاناتهم الوطنية في أحسن الظروف، ابتداء من يوم غد الثلاثاء، أصدر مكتب نقابي إقليمي بيانا في شأن ما وصفه بـ"القصور الكبير في الإجراءات الاحترازية على مستوى إقليم سيدي بنور".

وأعلن المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية للتعليم المنضوية تحت لواء الفيدرالية الديمقراطية للشغل بسيدي بنور، في بيان تتوفر عليه هسبريس، عن قلقه الشديد إزاء ما يواجه التحضير لامتحانات البكالوريا بإقليم سيدي بنور، "حيث تم تسريب أوراق تحرير مؤشرة من داخل إدارة ثانوية 30 يوليوز التأهيلية".

وأشار ذات المكتب النقابي أن أوراق التحرير المسربة يتم تداولها على أوسع نطاق بين صفوف المترشحين، محمّلا بذلك المسؤولية الكاملة للنائب الإقليمي "فيما يتهدد تكافؤ الفرص والنزاهة بخصوص الامتحانات الإشهادية بالإقليم، وخاصة في مستوى البكالوريا"، حسب ذات البيان.

وفي الوقت الذي دعا المكتب النقابي إدارة الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بدكالة عبدة ووزارة التربية الوطنية إلى التحقيق في شأن تسريب أوراق التحرير وترتيب الجزاءات المناسبة، أكّد النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بسيدي بنور أنه مباشرة بعد عِلم المصالح النيابية بالموضوع، تم إبلاغ جميع السلطات والجهات المعنية بامتحانات البكالوريا، كما عملت النيابة الإقليمية على تشكيل لجنة لتصحيح الوضع وإرجاع الأمور إلى نصابها.

وأوضح النائب الإقليمي أن حارسا عامّا يعمل بذات المؤسسة التعليمية، وفي إطار مهمّة أوكلت له، استعان ببعض التلاميذ في عملية طبع أوراق التحرير وإعدادها لامتحانات البكالوريا، ما أسفر عن تسريب بعض الأوراق خارج المؤسسة، مؤكدا على توقيف مهام الحارس العام المرتبطة بالامتحانات، في الوقت الذي عملت فيه اللجنة على معالجة الخلل في اليومين الماضيين، استعدادا لإجراء الامتحانات في ظروف عادية وسليمة.

وأكّد ذات المتحدث على أنه أشرف شخصيا، في إطار لجنة مشكلة من رئيس مصلحة تدبير الحياة المدرسية ورئيس مكتب الامتحانات ورئيس مركز الامتحان وأحد المديرين، على استبدال جميع أوراق التحرير التي كانت معدّة للامتحان، حيث تم خَتم الأوراق الجديدة بطابع مختلف عن سابقه شكلا ولونا، كما قامت اللجنة باستبدال أوراق التسويد بشكل تام، مشيرا إلى أن المصالح النيابية ستنبّه المراقبين إلى أن الأوراق ذات الطابع الجديد هي المعتمدة خلال أيام الامتحانات.


عن موقع هسبريس









ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014