آخر الأخبار

نيابة التعليم بطنجة تنظم المنتدى الإقليمي الأول للأندية الصحية

في إطار تفعيل مختلف  مجالات الحياة المدرسية التي تشرف عليها نيابة وزارة التربية الوطنية و تنفيذا لمحاور البرنامج الإقليمي للصحة المدرسية للموسم الدراسي 2014/2015 وتتويجا لأنشطة الأندية الصحية، بالمؤسسات التعليمية بنيابة طنجة أصيلة، نظم مكتب الصحة المدرسية التابع لمصلحة الشؤون التربوية المنتدى الإقليمي الأول للأندية الصحية، تحت شعار " جميعا من أجل مدرسة التسامح وأنماط الحياة السليمة " وذلك يوم السبت 23 ماي 2015 بالثانوية التقنية مولاي يوسف، و قد شارك 20 ناديا  في المنتدى و بلغ عدد المشاركين أكثر من 150 مشارك ومشاركة ،مدراء و أساتذة و تلاميذ  من مختلف الأسلاك التعليمية .                                              
هذا و قد افتتح المنتدى بكلمة ممثل الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة طنجة تطوان المفتش الجهوي أحمد بياضي  والذي نوه بالمبادرة التي كانت نيابة طنجة أصيلة سباقة إليها ، و ثمن المجهودات التي يبذلها الأطر الإدارية و التربوية لإبراز الدور الطلائعي لأندية الصحة المدرسية في التوعية الصحية و التحسيس بمخاطر الأمراض ،   بعده رحب ممثل النيابة رئيس مصلحة الشؤون التربوية عبد الإله الفزازي  بالحاضرين ونوه بجهود كل من ساهم في إعداد وتنفيذ هذا المنتدى، والذي اعتبره منطلقا لأنشطة صحية متنوعة  ،ثم أعطيت الكلمة لممثل مندوبية وزارة الصحة الدكتور عبد الفتاح السوسي  والذي عبر عن استعداد مندوبية الصحة المتواصل للمشاركة في كل الأنشطة الصحية لنيابة وزارة التربية الوطنية، لتأخذ الكلمة بعد ذلك ممثلة اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان سعاد النجار ، والتي ثمنت اتخاذ قيمة التسامح شعارا للمنتدى، وختم رئيس فدرالية جمعيات آباء و أمهات التلاميذ بالسلك الابتدائي بدعوته إلى جعل هذا المنتدى بداية لتواصل فعال بين كل مكونات المنظومة التعليمية.
و قد تخلل المنتدى فقرات تنشيطية شملت مسرحية حول موضوع محاربة داء السيدا و عرض لمسرح العرائس حول موضوع مكافحة داء السل و مقطوعات غنائية من أداء مجموعة كورال المؤسسات التعليمية .
 و قد تضمن برنامج المنتدى زيارة معرض إبداعات التلاميذ حول الصحة المدرسية ، و تلى ذلك تنظيم أربع  ورشات موضوعاتية ، همت الأولى موضوع العنف بالمؤسسات التعليمية، والثانية موضوع محاربة داء السيدا والثالثة محاربة داء السل، أما الرابعة فكان موضوعها محاربة الإدمان، وكلها من تأطير أطباء وخبراء في المجال ، وقد  كانت غنية بنقاشات واقتراحات تهم المواضيع المقترحة ، وانتهت بإنجاز تقارير وتوصيات هامة.
وفي الأخير دعا الحاضرون إلى جعل هذا المنتدى لقاء سنويا أساسيا في برنامج الصحة المدرسية ، و العمل على تكثيف جهود جميع الفاعلين للنهوض بالعمل التربوي في مختلف المؤسسات التعليمية والقضاء على بعض الظواهر المشينة التي استوطنتها. 










ليست هناك تعليقات :

إرسال تعليق

جميع الحقوق محفوظة لموقع تربية بريس ©2014